شهد معرض (طريق البخور) الذي أقيم مساء الاثنين الماضي 9 أكتوبر، في قاعة Sugar Hall بمقر اليونسكو في العاصمة الفرنسية باريس، بتنظيم مؤسسة محمد بن سلمان مسك الخيرية، إقبالاً كبيراَ من المهتمين بالثقافة والفنون والعلاقات الدولية بالإضافة إلى حضور عدد من وسائل الإعلام المختلفة مؤكدين بذلك مدى تطور المملكة العربية السعودية في مجال الفنون البصرية، و مشيرين إلى على أهمية هذه الفعاليات في تعزيز التفاهم وبناء جسور تواصل ثقافية وفنية تنهض بالمنجز الإبداعي عالمياً.

و يهدف المعرض إلى التعريف بالتجربة الفنية السعودية على المستوى العالمي التي تتمحور حول تنفيذ أعمال فنية تربط الشرق بالغرب وتكون بمثابة الملتقى الذي يجمع بين الحضارات مع التركيز على الجانب الثقافي بشكل خاص، والتي بلغ عددها 36 عملاً تمثل 30 فناناً وفنانة من المملكة.

و يعد هذا المعرض أول فعاليات (مسك الخيرية) على الصعيد الدولي في مجال الفنون البصرية وهو يندرج ضمن جهود المؤسسة والتي تعمل على إنشاء برامج متنوعة من شأنها تعزيز الاستدامة في النمو المعرفي والثقافي، بما في ذلك تقديم ورعاية برامج الفنون المعاصرة وتوظيفها في الحوار الحضاري.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.