نشر Philip Mould خبير الفن ومضيف برنامج Fake or Fortune على محطة الـ BBC فيديو على تويتر وهو يكشف عن إزالة طبقة صفراء من الورنيش يبلغ عمرها أكثر من 300 عام، وسبب وضع الورنيش في آخر مراحل رسم اللوحة للحفاظ على الألوان، وكانت اللوحة زيتية منذ 1618 لسيدة غير معروفة.
يقول فيليب: ” لقد كانت اللوحة في الأصل ضمن مجموعة خاصة في England، وبدأنا في ترميم اللوحة  بعد اختبارات مكثفة لطبقة الورنيش على سطح زيتي على لوحة مصنوعة من شجر البلوط، وتم إنشاء مزيج من الهلام والمذيبات لإزالة الورنيش فقط وعدم إلحاق الضرر بالطلاء الأساسي”.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني