علامات تقدم العمر ذلك الكابوس المزعج الذي يطارد كل رجل وامرأة وعلى رأس القائمة التجاعيد سواء تجاعيد تقدم العمر أو خطوط التعابير، ويظل هاجس الجميع مكافحة هذا الكابوس بمنتجات التجميل، الأقنعة ووصفات التجميل المتوارثة أو بعمليات التجميل، لكن لا شيء يوقف عقارب الزمن وعلامات تقدم العمر عن المضي قدما وستظهر التجاعيد في نهاية الأمر، لذلك يجب إيجاد حلول تحد من هذه التجاعيد وتقلل من تأثيرها على شباب وجمال مظهرك وبشرتك.

وفي حوار لـ روج مع د. فادي نصر ، طبيب الجلدية والتجميل في مركز غلامور Glamour  تحدث عن التوجه الجديد في عالم صناعة التجميل وهو اقصاء فكرة الجراحة واستبدالها بالإجراءات التي تجدد الشباب وتعالج مشاكل البشرة والجمال ظهرت فكرة شد الوجه بالخيوط،.

وتعتمد هذه الطريقة  على إدخال خيوط دقيقة جداً في الأنسجة الدهنية تحت البشرة ‫مباشرة بواسطة إبر رفيعة جداً، وبعد ذلك يتم شد هذه الخيوط في أماكن معينة من الوجه لتظهر نتيجة الشد فورية مع نتائج ايجابية مستقبلا وتختلف فعالية الخيوط  من امرأة لأخرى حسب مرونة الجلد وحيويته وكذلك عمر المرأة وتقيدها بتعليمات الطبيب.

أنواع الخيوط المستخدمة في عملية شد الوجه
يوجد أنواع مختلفة من خيوط شد الوجه إلا أن ‫جميع هذه الخيوط تتم معالجتها بحامض الـ Polylactic acid مما يجعلها قابلة للتحلل في الجسم وبنفس الوقت تتميز بمتانتها العالية.

الخيوط الذهبية لشد الوجه
وهي من خيوط الـ polydioxanone مغطاة بذهب عيار 24 قيراط يعمل بدوره على تحفيز عملية إنتاج الكولاجين وكذلك على تفتيح البشرة أيضاً ولذا تعتبر مناسبة لعلاج الخطوط الرفيعة حول العينين والهالات السوداء في الوقت نفسه.

خيوط الريشة لشد الوجه
وهي خيوط جراحية وتعتبر قديمة نوعاً ما، وتأتي هذه الخيوط على شكل ريشة غير ملساء من أجل أن يعلق الجلد بها، و تكون الريشة باتجاه الشد، ويمكن استخدام هذا النوع في الحالات البسيطة لرفع الحاجب و شد الرقبة والوجنتين.

الخيوط المعقودة لشد الوجه
هي خيوط جراحية ملساء، ويتوزع على طولها عقد تكون المسافة بين الواحدة والعقدة التي تليها من 5 إلى 8 مليمترات، تستخدم للمرضى الذين يمتلكون بشرة حساسة، ويمكن أن تستخدم لرفع الحاجب و الوجنة و تحديد الفك السفلي و شد الرقبة.

الخيوط المعقودة المخروطية لشد الوجه
عبارة عن خيوط معقودة حديثة يوزع بين العقد قطع مخروطية مصنوعة من مادة السيليكون يتفاعل الجسم معها ويحدث تليفات دقيقة داخل تلك المخاريط مما يزيد من مدة ثباتها لتصل لسنوات.

و ذكر الدكتور نصر عدة مخاطر لتقنية شد الوجه بالخيوط منها : 

  • يجب تجنب عقاقير معينة قد تؤدي لحدوث سيولة في الدم.
  • يجب تجنب الابتسامة أو الضحك لمدة أسبوعين منذ تاريخ إجراء العملية، حتى ينمو الجلد فوق الخيوط بشكل دقيق ويمتزج مع الأنسجة.
  • يجب الالتزام بحمية سوائل وتجنب تناول أطعم صلبة مثل المكسرات.
  • في بعض الحالات يتم شد الخيط بشكل زائد ويمكن إصلاح ذلك بالتدليك.
  • هناك احتمال حدوث تلف في الأعصاب لأن الجراح لا يستطيع معرفة التشريح الدقيق للأنسجة دون إجراء جراحة.
  • قد يحدث تأخر في الشفاء واختفاء الأعراض من تورم وكدمات لمدة تزيد عن شهر.
  • إذا كانت الجراحة قريبة من الأنف من الممكن اختراق الجيوب الأنفية.
  • قد يحدث تعرجات على سطح البشرة وتظهر ندبات واضحة على الجلد.
  • لا يمكن اللجوء إلى عملية شد الوجه بالخيوط في حالة التجاعيد ‫الكبيرة والبشرة الحساسة والبشرة الجافة كذلك.
  • قد لا يستجيب الجلد مع خامات الخيوط المستخدمة، وفي هذه الحالة قد تظهر كدمات على الجلد أو التهابات.
  • حدوث تلف بالأعصاب يمكن أن يؤدي إلى عدم الإحساس بجزء معين في الوجه، أو عدم القدرة على تحريكه.
  • ظهور ندبات بالجلد.
  • عدم تماثل شكل الوجه ويرجع ذلك العرض غالبا لقلة خبرة طبيب التجميل.
  • انخفاض أحد خيوط الوجه عن مكانه مما يسبب تهدل في الوجه.
  • حدوث التهاب نتيجة تعرض أماكن الجرح للميكروبات.
  • خروج طرف الخيط على سطح الجلد.

المرشحون لشد الوجه بالخيوط
يفضل أن يخضع لعملية شد الوجه بالخيوط من تخطوا الثلاثين من العمر، حيث أن الأعمار الأكبر تأتي معهم هذه الطريقة بنتائج فعالة نظرا لترهل الجلد وفقدانه عامل الشد واختفاء الدهون، وفي الحالات الأكبر سنا ومن تجاوز الخمسين ويملك ترهل وتجاعيد شديدة يجب إجراء شد الوجه جراحيا إذا ما كانت الحالة الصحية للشخص تحتمل ذلك، وتستخدم خيوط الوجه للتجاعيد البسيطة والمتوسطة، ويفضل أن يتم استخدامها مع بداية ظهور التجاعيد حتى تأتي بنتائج ممتازة.

ولا تصلح هذه العملية لمن يعانون من أمراض جلدية، كما لا يجب إجراؤها لبعض الأشخاص الذين يعانون من الأمراض المزمنة مثل سيولة الدم وأمراض القلب، ويفضل كذلك عدم إجرائها لأصحاب الوجوه النحيفة، ويأتي الحقن بنتائج أفضل في هذه الحالة، وشدد د. فادي أن عملية الخيوط لن تكون لها قيمة لمن يملك جلد سميك أو كانت الحالة صغيرة بالعمر.

تعليمات بعد شد الوجه بالخيط
ويقول د. فادي حتى تحصلي على نتيجة المتوقعة يجب التقيد بهذه التعليمات:

  • الامتناع عن التدخين لمدة لا تقل عن أسبوعين بعد العملية.
  • تجنب الضحك و التثاؤب وفتح الفم بشكل كبير حتى لا يؤثر ذلك على الخيوط.
  • عدم استخدام مساحيق التجميل حتى انتهاء فترة النقاهة.
  • الابتعاد عن الشمس قدر الامكان والتاكد من وضع واقي شمس بحماية جيدة.
  • وضع كمادات باردة.
  • الامتناع تماما عن الضغط على الوجه أو حك الجلد حتى لا تؤثر على نتائج العملية.
  • اخذ الحيطة عند وضع روتين العناية بالبشرة وذلك بلمسات خفيفة والابتعاد عن الحركات العنيفة والسريعة.
  • تجنب الخضوع لأي اجراء وعلاج للبشرة يتضمن مساج أو تنظيف عميق، وعدم الذهاب لدكتور الأسنان لمدة أسبوعين.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.