امتداداً للتعاون القائم بين مديرية مكافحة المخدرات بمنطقة الرياض و إدارة التعليم، نظمت المديرية مع قطاع التعليم بمحافظة الخرج و الدلم ملتقى(كوني واعية) تحت مظلة المشروع الوطني لمكافحة المخدرات (نبراس) بهدف توعوي وتثقيفي يتناول جوانب متعددة تهم الأسرة والمجتمع بشكل عام من الناحية النفسية و الاجتماعية ورفع الوعي العام وتدعيم مواطن القوة في الشخصية.

و استهدف الملتقي منسوبات قطاع التعليم وأمهات الطالبات في محافظة الخرج و الدلم، و الطالبات في المرحلة المتوسطة والثانوية من مدارس المحافظة.

و قالت المديرة الأشراف النسوي بمديرية مكافحة المخدرات بمنطقة الرياض الأستاذة منى الشربيني: “أن التعاون في هذه المنظومة الرائعة مع قطاع التعليم بمحافظة الخرج فخراً لنا جميعاً من خلال هذا الملتقي الذي يهدف لزيادة الوعي بأخطار المخدرات لدى جميع فئات المجتمع ورفع درجة الوعي بأضرار هذه الآفة لنقف جميعاً صداً منيعاً يحول دون انتشارها وتفشي أضرارها وحماية أبنائنا منها وذالك بتكاتف جهود مختلف مؤسسات المجتمع والجهات الحكومية والأهلية”.

اشتمل الملتقي على عدة أوراق عمل قدمت من قبل المختصين في هذا المجال و منها: وحدة الخدمات الإرشادية نحو بيئة مدرسية مستقرة ،والخدمات التي يقدمها مجمع الأمل والصحة النفسية،أيضا الاكتشاف المبكر للحالات قبل وصولها مرحلة المرض النفسي ، تناول الملتقي ظاهرة المخدرات والمؤثرات العقلية ، والوقاية الأسرية ودورها في حماية النشء، ومحاضرة الخطوات و الإرشاد والعلاج .

كما احتضن محاضرات لتطوير الذات في محاضرة تقدير الذات والثقة بالنفس، ومحاضرة أسباب السعادة و أيضا بالتدريب نرتقي، و عرض فلم عبرتي الذي يروى قصة سجينات في عالم الإدمان والترويج، وفلم عن جهود المملكة العربية السعودية في التصدي لآفة المخدرات .

وفي الختام تم تقديم دروع تذكارية من مديرية مكافحة المخدرات للمشاركين والمنظمين من قطاع التعليم بمحافظة الخرج و الدلم، حيث صاحب الملتقي معرض توعوي تعريفي لأنواع المخدرات ومخاطر هذه السموم.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.