يعاني عدد كبير من الآباء والأمهات من السلوك المزعج الذي يقوم به الطفل لإعتماده على التخريب وعدم الحفاظ على الأشياء والأغراض المهمة في بيته أو في بيوت الآخرين، وفي ذلك السياق توضح الدكتورة خديجة موسى معالجة نفسية متخصصه في علم نفس الأطفال لـ روج أن التخريب هو سلوك يتعمد خلاله الطفل على تكسير الأغراض التي يمتلكها أو التي تكون موجودة في المنزل ومكان تواجده وهو سلوك مزعج يسبب إبتعاد الطفل عن مجتمعه ومحيطه نتيجة سلوكه الحاد والغير مقبول ولنتعرف معا على أسباب السلوك التخريبي وأعراضه وأهم طرق لعلاجه:

أسباب السلوك التخريبي عند الطفل

تتعدد أسباب إقبال الطفل على إعتماد السلوك التخريبي للأمور التالية هم:

– النشاط والطاقة الزائدة في الجسم لعدم توافر الطرق لتصريف تلك الطاقة في الأمكان المناسبة.

– إضطراب الغدة الدرقية.

– ظهور مشاعر الغيرة لدى بعض الأطفال نتيجة ظهور مولود جديد أو تفرقة الوالدين في المعاملة بين الأخوة.

– التعبير عن عدم المحبة لعدد من الناس.

– النمو الجسمي الزائد المترافق بإنخفاض في مستوى الذكاء.

– شعور الطفل بالنقص أو بالظلم.

– الشعور بالضيق والانزعاج وكره الذات.

– المعاناة من ضغوط نفسية.

لعلاج مشكلة التخريب عند الطفل من الممكن الإعتماد هذه الطرق:

– يمكن على الأهل التعبير عن عدم الرضا عن سلوك الطفلهم التخريبي بالنظره وتعابير الوجه أو الإشارة بالكلام مع إصدار الأمر المباشر بضرورة التوقف عن التخريب مع شرح سبب منعه بالقيام لذلك.

– التقرب من الطفل و قيام الحوار معه.

– معاقبة الطفل بمشاركته من مصروفه الخاص في إصلاح ما قام بتخريبه.

– عرض الطفل على الطبيب إذا استمر بالقيام بعمليات التخريب بشكل لا إرادي لأنه يعود لعوامل نفسيه.

– إعتدال الأهل في معاملة الأبناء عامل ضروري للحد من السلوك التخريبي الناتج عن الغيرة.

– ملء وقت الطفل وإشباع حاجته للإستطلاع وتفريغ طاقته بممارسة الرياضة والقراءة.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.