من المعروف أن أكثر الأمراض المنتشرة كثيرا هي أمراض إرتفاع الحرارة التي تضر بصحة الإنسان وفي ذلك السياق يضيف الدكتور رفيق رمزي الحاصل على الماجستير في طب الأمراض الباطنية من جامعة عين شمس ومتخصص في علاج امراض القلب و الاوعية الدموية لـ( روج ) أن أمراض إرتفاع الحرارة هي من أخطر الأمراض التي يمكن أن تشكل خطورة على حياة الشخص مع العلم بأن الوقاية من أمراض الحرارة أسهل من معالجتها لأنها تؤدي به إلى عددة مشاكل من العصب التخلص منها مثل ( تلف المخ عند إرتفاع درجة حرارة الجسم , طفح جلدي , روماتيزم وفقدان الوعي وغيرها من أمراض كثيرة تعمل على تدمير الجسم ) لذلك يجب متابعتها جيدا عند ظهور إرتفاع الحرارة .

كما يقدم الدكتور رفيق بعض المعلومات للتعرف على مؤشرات التي تعرض الإنسان لأمراض الناتجة من إرتفاع الحرارة حتى يتجنبها قبل فوات الأوان وهم :

– طفح الحرارة الوخزي : يظهر هذا النوع الناتج من الطفح الحراري على شكل بقع حمراء على الجلد مسببا إحساسا مثل تأكل بالجلد لذلك يجب أخذ الإبرة الوقائية بأمر الطبيب المختص لتفادي التعرض للحرارة .

– التشنجات الحرارية : تكون غالبا المؤشر الأول على وجود مشكلة مرتبطة بإرتفاع درجات الحرارة حيث تكون أعراضها على شكل تشنجات حادة ومؤلمة في العضلات خاصه أثناء العمل في بيئة حاره وبالغالب تصيب الساقين والذراعين وجدار البطن والظهر .

– الانهاك الحراري : غالبا يبدأ الانهاك الحراري فجأة وأحيانا بعد ممارسة عمل زائد أو التعرق الشديد وعدم أخذ كميات كافية من السوائل أو محاليل التعويضية فهذه الحالة قد تحدث من ضربة الشمس وهي تعرف بالتعرق الشديد مع برودة ورطوبة وشحوب في الجلد وللتعرف أكثر على أعراضها الأكثر خطوره من خلال ( الدوخة , عدم وضوح الرؤية وفقدان الوعي كما يمكن أن يصاحب ذلك سرعة وضعف في النبض مع انخفاض في ضغط الدم , صداع و ارتباك , إرهاق , غثيان , تشنجات حرارية , سرعة تنفس و قد يكون لون البول داكنا أيضا ) .

– ضربة الشمس : هي من أخطر الأمراض الناتجة عن التعرض للحرارة الشديدة وكثيرا تأتي بعد ممارسة الأعمال الثقيلة لفترات طويلة في بيئات عمل شديدة الحرارة مع تناول كميات غير كافية من السوائل مما يجعل ضربة الشمس حادة وتهدد الحياة وذلك لفقدان آليات الجسم الطبيعية للتعامل مع الإجهاد الحراري على سبيل المثال وقف التعرق وفقدان التحكم في درجة الحرارة ومن أهم أعراض ضربة الشمس هي ارتفاع درجة حرارة الجسم الى اكثر من ٤٠ درجة وإرتفاع في حرارة الجلد وجفافه وضعف في وظائف الجهاز العصبي المركزي بدءا من ( الصداع , التهيج , الدوخة , الارتباك , سرعة في ضربات القلب , تنفس سريع وضعيف كما يمكن أن يصحبه غثيان ) لذلك ضربة الشمس من أخطر الأمور التي يمكن أن تكون قاتلة فهي تتطلب رعاية طبية عاجلة

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني