دائماً ما توحي كلمة متحف إلى اللوحات والآثار القديمة والكنوز، وحتى المومياوات، لكن متحف Pioneer Heritage الواقع في مدينة هوريكين بولاية يوتاه الأمريكية قام بأخذ فكرة فريدة من نوعها، و هي احتواء الأطعمة الأثرية المفضلة لدى رواد الأعمال في أمريكا ويتم الاهتمام بتلك الأطعمة بحيث لا تفسد وتبقى قابلة للعرض رغم عمرها الطويل، وهذا ما يجعل من هذا المتحف من أفضل المعالم السياحية، التي يتوافد عليها الكثير من السائحين.

و من أبرز معروضات المتحف هو قالب الكيك بالفواكه والذي يعود إلى سنة 1907، وهو بالأصل مكون من الطابقين العلويين لقالب كيك مصنوع من أربع طوابق وقدمته السيدة ماريا بيلارد في زفاف السيد جو سكوه، وبعد إبقاء هذا الجزء من القالب لأكثر من 83 سنة كذكرى تبرع به أحفاد السيد سكوه للمتحف في عام 1990.

كذلك يحوي المتحف معروضة شهيرة وهي شريحة اللحم المقدد والتي يعود تاريخها إلى عام 1945 وصنعتها السيدة غريس جيبسون التي كانت ممرضة وطاهية وواحدة من أشهر سيدات هوريكين، وبعد وفاتها في سنة 1958 نسي الجميع تلك الذكرى حتى وجدها ابنها سنة 1996 وقرر التبرع بها للمتحف.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.