أعلن منظمو فعالية “ماراثون الترجمة” المصاحبة لمعرض الرياض الدولي للكتاب عن انتهاء التسجيل نتيجة اكتمال الطاقة الاستيعابية للمقاعد، ووصول عدد المسجلين  إلى 1500 مشترك.

ويتنافس المشاركون على ترجمة مقالات ونصوص عربية للغتين الإنجليزية والفرنسية في بادرة هي الأولى من نوعها في مسيرة المعرض بدورته الحالية 2018، والتي حملت شعار “الكتاب.. مستقبل التحول”.

وقال عضو اللجنة الثقافية مسؤول الماراثون حاتم الشمري تدور فكرة الماراثون على تنافس كل متسابق ومتسابقة على اختيار مقالاً عربياً موثوقاً أو موضوعاً هادفاً عن التراث والثقافة والفن والحضارة والمعالم الأثرية التي تتميّز بها المملكة، وكذلك الشخصيات الوطنية التي وضعت بصمة في مسيرة الوطن والإنجازات والاختراعات التي قام بها أبناءه.

وأضاف: “رشّحنا 200 نصاً ومقالاً مختاراً، وخصّصنا لجنة تتكون من أكاديميين وأكاديميات يتواجدون يومياً في قاعة الطموح (موقع الماراثون) للإشراف على النصوص والمقالات المختارة وترجمتها إما للغة الإنجليزية أو الفرنسية، ومتابعة سيرها بنجاح”.

وتابع الشمري “بلغ عدد المتسابقين والمتسابقات المسجلين في الموقع قرابة 1500 مشترك، بمعدل 200 متسابق يومياً”. 

وختم حديثه قائلاً “نُقدّم للفائزين شهادة تكريمٍ ووسامٍ مقدّم من اللجنة الثقافية بالمعرض، وننشر المقالات الفائزة في الموسوعة العالمية ويكبيديا”.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني