اختتم يوم أمس الأربعاء معرض المرأة السعودية السابع والذي يعد من ضمن أهم المعارض المقامة في مدينة الرياض والذي يهدف إلى تفعيل دور المرأة السعودية بمختلف النشاطات بالمملكة والخليج.  وتخلل المعرض الذي رعته صاحبة السمو الملكي الأميرة ريما بنت طلال بن عبدالعزيز آل سعود العديد من الأركان المختلفة ما يقارب إلى 150 ركن ما بين الأزياء والعبايات، والاكسسوارات ومستحضرات تجميل، وتصميم الديكور، والمجوهرات والسيارات وعيادات التجميل والأندية الرياضية ومراكز الحمية والتغذية.

من الجهات المشاركة في تصميم العبايات ركن بلاك اند كولورد لصاحبته سارة المفرح التي قالت أن لها خمس سنوات في مجال تصميم العبايات والجلابيات، ومن أكثر الصعوبات التي تواجهها هي التسويق لتصاميمها حيث أن الشخصيات المعروفة في مواقع التواصل الاجتماعي والتي كانت تعتمد عليهم في تسويقها في السابق فقدت ثقة متابعينها خصوصا بعد كثرة الإعلانات فلم يعد العميل يصدق كل ما يعرض من قبلهم، وحول التنافس في مجال تصميم العبايات قالت أنه أصبح ذا تنافس شديد فمن ترغب في البقاء في هذا المجال عليها ان تكون مبدعة وذات فكر خلاق.

ومن جهة أخرى شاركت سلطانة وهي الموزع الحصري لمستحضرات التجميل الخاصة بخبيرة التجميل الكويتية حنان دشتي، موضحة أنها توزع المستحضرات في كل من المنطقة الوسطى والحجاز والمنطقة الشمالية.

و تقول ريم القحطاني صاحبة ركن ريم ديزاين 369 أنها بدأت التصميم في عام 2016م بعد أن درسته في احد المعاهد بمدينة الخبر، و تصمم ريم العبايات وأيضا فساتين السهرة، وأضافت القحطاني أن مشاركتها في معرض المرأة السعودية تعد الأولى في مدينة الرياض فهي دائما تشارك في مدينة الخبر ، موضحة قلة الأقبال على المعرض في مدينة الرياض مقارنة بالخبر، ومؤكدة أن  المعارض لم تعد ذات دخل مثل السابق وأن  التسوق الالكتروني أصبح البديل وأنه أكثر دخلا بالنسبة لها مقارنة بالمعارض.

ومن جهة أخرى تقول نسرين الخريجي صاحبة ركن NA collection 11  أن اكثر ما يواجهها من صعوبات الحصول على الأقمشة الخام بأسعار مناسبة في المملكة، بالإضافة إلى ضعف القوة الشرائية مقارنة بالسابق، وارتفاع أسعار الأركان في المعارض. وقد بدأت نسرين تصميم العبايات والفساتين اليومية منذ ثلاثة سنوات.

وفي ركن الطب الأنعكاسي تعالج  فاطمة عبدالرحمن الشمري -من مدينة الجبيل –  بالروفسكولوجي  وطب  السوجاك، وتوضح الشمري أن الروفسكولوجي هو طب مصري قديم انتقل إلى الثقافة الصينية التي طورته واحتفظت به وهو يستخدم علاج الجسم عن طريق القدم، اما السوجاك هو طب خاص بالثقافة الكورية وهو يتعلق بالعلاج باليد، مشيرة إلى أن للجسم نقط انعكاسية سواء في اليد او القدم ومع الضغط عليها وتدليكها بطريقة معينة تساعد على الشفاء من بعض  الأمراض والعلاج لا يتم من جلسة واحدة بل يحتاج جلسات ومتابعة.

وأشارت الشمري أنها درست هذه العلوم في كل من لندن والأمارات والفلبين بالإضافة إلى الدورات أونلاين، والكتب، وهي تمارس هذا المعالجة منذ تسع سنوات، ومن الحالات التي عالجتها هي حالات الغيبوبة في مختلف المستشفيات منها مدينة الملك سعود الطبية، ومستشفى الدكتور سليمان الحبيب، وغيرها من المستشفيات في مدينة الرياض وغيرها من المدن، ومن الحالات الأخرى التي عالجتها هي العمى، ضعف النظر، علاجات لمرضى الجلطات، مشاكل الحمل، والعقم، والشقيقة، والصداع، والروماتيزم، ومرض التوحد وغيرها من الأمراض.

ويذكر بأن المعرض وتماشيا مع التوجيهات السامية لسماح المرأة بقيادة السيارة تضمن المعرض اقسام خاصة بالقيادة المحاكية للواقع بالإضافة إلى أركان خاصة للسيارات وشركات التأمين والتقسيط وغيرها من الخدمات.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.