يوضح الدكتور محمد فريج أخصائي العلاج النفسي ومحلل نفسي لـ(روج) أن اليدين من أبرز الاعضاء التي تعبر عن لغة الجسد وتفضح كل المشاعر التي نظن أننا بارعون في إخفائها  وقد تُظهر هذه المشاعر العدائية أوالتوتر أوالثقة العالية بالنفس ، ويوضح الدكتور فريج بعض هذه الدلالات :

– تشبيك الأصابع ووضع اليدين على مستوى منخفض لحجبهما عن نظر الآخرين ، غالبا في الإجتماعات أو الصالونات،  تدل على عدم الإهتمام بالحديث أو بعض الأوقات تفسر بالرغبه في المشاركة بالحديث مع عدم قدرة الشخص على ذلك.

– تشير وضعية تشبيك الأصابع على مستوى طاولة الحوار أو المكتب بطريقة واضحة ومباشرة ، إلى حالة من عدم الإرتياح في التواصل مع الشخص الآخر وغالبا ما يكون ذو مركز رفيع أو منصب مرموق.

– وضع الكوع على الطاولة أو المكتب واليدان إلى الأعلى والأصابع متشابكة بإتجاه الشخص الآخر يكشف عن عدائية عالية جدا يرافقها إحراج وغضب من الحديث فيحاول الشخص إخفائه.

– تدل جمع الأصابع وشبيك اليدين في وضعية التعاكس على محاولة لإخفاء التوتر بالإضافة إلى أن تشبيك الأصابع بهذا الشكل يسبب تعرق باطن اليد مما يؤكد على وجود حالة التوتر العالية التي يتعرض لها الشخص.

– عقد الأيدي مع ملامسة أطراف الأصابع لبعضها البعض دليل ذكاء ومعرفة ويعتمدها الأشخاص الذين يتمتعون بثقة عالية بالنفس.

– أما ظاهرة تشبيك الأيدي خلف الظهر وهي تتم على ثلاثة مستويات:

  • تشبيك الأيدي خلف الظهر خلال المشي وعلى مستوى منخفض في وضعية تسمح للصدر أن يبرز إلى الأمام ذلك يدل على محاولة لإظهار القوة.
  • تشبيك الأيدي خلف الظهر عند مستوى المعصم وتدل على أن الشخص يرغب في السيطرة على التوتر الذي يتعرض له.
  • تشبيك الأيدي خلف الظهر عند مستوى الزند غالبا ما يكون دليل على ظهور توتُر شديد وعصبية مفرطة لا يمكن السيطرة عليها.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.