احتفت جامعة الملك سعود مساء  السبت 21 إبريل الجاري، برعاية حرم  صاحب السمو أمير منطقة الرياض الأميرة نورة بنت محمد آل سعود بحفل (يوم التميز) لتخريج الدفعة 54 من طالباتها وذلك بأكثر من 5000 خريجة للعام الدراسي 1439-1438هـ ، حيث بلغ عدد الحاصلات على درجة الدكتوراه 97 طالبة، والماجستير 1098، بينما بلغ عدد الحاصلات على درجة الدبلوم 381 طالبة، في حين حصلن أكثر من 3700 طالبة على درجة البكالوريوس من كافة التخصصات.
من جانبها قالت صاحبة السمو الأميرة نورة آل سعود في كلمة موجهة إلى الخريجات:  “إن شعوري اليوم بالسعادة والفخر ونحن نحتفل بتخريج الدفعة الـ 54 من طالبات جامعة الملك سعود لا يوصف، فهذه الجامعة التي قدمت للوطن أبرز القيادات والكفاءات النسائية، ولطالما أثرت سوق العمل في مختلف مجالاته وقطاعاته، ما زالت تواصل مسيرة عطائها في دعم دور المرأة السعودية وتجسيد أفضل صور المساهمة التنموية من خلال أهم روافد تطور المجتمعات المتقدمة، وهو التعليم”.
و أضافة قائلة: “بناتي الخريجات اليوم لكم آمال تتحقق وطموحات تتجسد، اليوم ترون نتيجة جهدكن وتعبكن أنتن الثروة الحقيقية للوطن، ودوركن بالغ الأثر في تحقيق رؤية حكومة المملكة العربية السعودية في مجال تمكين المرأة، فاستمروا على طريق النجاح لتصنعوا مستقبل الخير والنماء لبلادنا الغالية.”
وقد ألقت وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات الأستاذة الدكتورة إيناس بنت سليمان العيسى كلمتها و هنأت فيها الخريجات على قطف ثمار جهود السنين، مشيرة إلى أن المرحلة القادمة من حياتهن ستتطلب جهدا وعزما على ممارسة المعرفة وتوظيفها في التنمية الوطنية ورفعة المملكة.
كما وجهت سعادتها أصدق الأمنيات للخريجات متمنية لهن مزيدا من التفوق والنجاح، إلى جانب التوجه بالعرفان والشكر لجزيل لمعالي مدير جامعة الملك سعود الاستاذ الدكتور بدران العمر على دعمه اللانهائي وتسخير الإمكانات لدعم الطالبات، كما شكرت عضوات هيئة التدريس والهيئة الإدارية “لما يبذلنه من عمل جبار وجهود مخلصة لخدمة هذا الصرح التعليمي الشامخ.”
بعد ذلك ألقيت كلمة الخريجات التي عبرن فيها عن سعادتهن بهذه اللحظات ، معربات عن شكرهن وامتنانهن لكل يد أسهمت في وصولهن لأعتاب الانطلاق للحياة العملية بحماس وتفاؤل بغد مشرق، يضعن من خلاله كامل خبراتهن ويبدعن في تطويره لنهضة وطنهن وتنميته.
هذا وقد تسلمت صاحبة السمو الأميرة نورة آل سعود في نهاية الحفل هدية تذكارية بهذه المناسبة.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني