على هامش عرض فيلمه “البابا فرانسيس – إيه مان أوف هيز ووردز” في مهرجان “كان”، قال المخرج الألماني فيم فيندرز: “لم أرغب في تقديم فيلم ينتقده، فالآخرون يفعلون ذلك بشكل جيد جداً، والتلفزيون يفعل ذلك دائما”.

وأضاف فيندرز: “أفلامي الوثائقية تعبير عن الحب والولع بشيء ما أريد أن أريه للعالم… أعتقد الآن أنه لا يوجد من يملك شيئا ليقوله لنا أهم من البابا، لذلك أردت تقديم هذا”، معقبا: “نعيش في زمن يفتقر تماما إلى الأخلاق، فأردت أن أجعل هذا العملاق يتحدث إلينا”.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.