يعود الفنان يوسف الجراح إلى ملاقاة جمهوره عبر إذاعة الرياض طيلة شهر رمضان وذلك من خلال  البرنامج الإجتماعي الهادف (سوشلني) إخراج علي الزهراني، وهو برنامج خفيف يلتقي فيه النجم الجراح مع العديد من نجوم ومشاهير السوشال ميديا يجمع بين طابع المرح والتثقيف والإرشاد الإجتماعي والأسري والشخصي  للسوشال ميديا، حيث يستعرض مع ضيوفه نقاط مختلفة في مجال كل منهم ومناقشتها بصيغة معلوماتية من حيث السلبيات والايجابيات لما يتم تداوله وتأثير جانب السوشال ميديا على المرسل والمستقبل بمختلف مراحلهم العمرية، كما يتطرق خلال حواره معهم إلى دوافع دخولهم لهذا العالم التقني ومدى الفائدة التي حققها كل منهم، كما يستعرض أيضا ضمن حواراته أهم التوصيات التي يجب أن يراعيها رب الأسرة تجاه رعيته من أطفال وشباب قد تنطلي عليهم بعض سلبيات هذه القنوات سواء كان ذلك من خلال القيم الدينية والانحلال أو تبادل المعلومات المغلوطة أو المشاهدات الخادشة للحياء أو العنيفة أو المباهاة وتتبع الموضة وانهاك رب الأسرة بما لم يكن يسعى لتأصيله في الابناء.
وأوضح الفنان يوسف الجراح عن سروره وتواجده عبر إذاعة الرياض وتقديمه لهذا البرنامج الذي قال عنه بأن فكرته وهدفه القاء الضوء على السلبيات والايجابيات التي تتيحها قنوات التواصل الإجتماعي والتي تعتبر في تزايد وارتفاع في عددها، ومناقشة فعاليات هذا الجانب وتقديم رسالة ذات مضمون توضيحي وإرشادي  لكل المهتمين بهذا المجال الذي أصبح المسيطر على العقول والأجساد.
ومن جانبه أكد مخرج العمل الزميل الإعلامي علي الزهراني بأن خطوات البحث والإعداد لهذا العمل واختيار الشخصيات من الضيوف أخذ منهم الجهد الكبير في سبيل هدفهم الذي يسعون للوصول اليه وهو تقديم مادة ذات مضمون يساهم في بيان وجوب الحذر من هذه الوسائل واستخدامها في النهج الصحيح والالتزام بحقيقة ان (ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد) ويقاس عليه كل ما يدور في هذه الشبكات التواصلية، وهذا العمل من إنتاج إذاعة الرياض وجدد باسم فريق العمل الشكر والتقدير للمسؤولين الذين منحونا الثقة لتنفيذ هذا العمل بمتابعة واشراف من الأستاذ سعود القحطاني.
كما قدم شكره لفريق العمل ابتداءً من الزميل الفنان يوسف الجراح والملحن خالد العليان والموزع الموسيقي احمد اسدي ومن فريق الإعداد بخيته الصيعري ونجاح العقيل ومنسقي البيانات محمد القحطاني وعبدالله العقلا، ومدير الإنتاج عادل قاسم، كما اشكر الضيوف الكرام من مشاهير السوشال ميديا الذين رحبوا بالدعوة  وتجاوبوا بسعادة للمشاركة في هذا البرنامج .

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني