تعد جمهورية جورجيا من أبرز المعالم السياحيّة حول العالم، فهي تشتهر  بجمال طبيعتها وبتوفر العديد من الأنهار والعيون والآبار فيها بالإضافة إلى الآثار التاريخية والمعالم المميزة، كما إنها تتميز بوجود أعلى قمم جبلية مغطاة بالجليد في الشتاء وغيرها العديد من المعالم والتضاريس الأخرى.

وتمركزت السياحة في جورجيا في عاصمتها تبليسي وفي مدينتي باتومي و سنغناغي فهي الأكثر استقطاباً للسياح لتواجد التلفريك الذي يأخذك إلى أعلى جبل Sololaki للتمتّع بالمناظر الخلّابة ورؤية المدينة بأكملها من أعلى، إضافة إلى المعالم التراثية والمطاعم و المقاهي المتواجدة في أعلى قمم الجبال،التي تقدّم المأكولات الجورجية والتركية والإيرانية.

إضافة إلى المواقع الدينيّة التي تتمثّل بكنيسة جفاري التاريخية والمصنفة ضمن قائمة مواقع التراث العالمي لمنظمة اليونسكو، فضلاً عن المعبد اليهودي، والمسجد المبني على الطراز الإيراني وحمامات للاستجمام، كما تحتضن مركزاً تجارياً هاماً، وشواطئ مدهشة تشكّل نقطة استقطاب للسياح في فضل الصيف.

كما تحتضن جورجيا واحده من أكبر و أهم الحدائق في العالم و هي حديقة بولفارد الخلابة إذ تتميز بامتدادها على طول شاطئ البحر كما يحيطها الحدائق وأشجار النخيل، حيث يستمتع الناس عند زيارتها بممارسة العديد من الرياضات مثل: الركض، ركوب الدراجات، السباحة.

و يوجد بها شارع روستافلى الذي تميز بضمه أكثر من مكان تاريخي كالمتحف الوطني، الأوبرا، مسرح الدولة لفن الباليه، البرلمان، كما يتضمن المطاعم والمقاهي ومحلات بيع التذكارات.

أما بحيرة ريتسا فتحيط بها جبال ومياه مشبعة باللونين الأخضر والأزرق بالإضافة إلى توفر اسماك السلمون المرقط بكثرة فيه، و أفضل فصول السنة لزيارة البحيرة هو فصل الصيف إذ تتميز هذه المنطقة بجوها المعتدل المائل للبرودة.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.