استضاف مسرح منارة السعديات بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، الأحد، حفل تدشين كتاب الرئيس الصيني شي جين بينغ بنسخته العربية، وذلك على هامش ندوة ثقافية عن الكتاب، لمتحدثين من الإمارات وجمهورية الصين الشعبية.

وحضر الحفل كل من وزير التسامح الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، ووزيرة الثقافة وتنمية المعرفة نورة بنت محمد الكعبي، والدكتور سلطان أحمد الجابر وزير دولة رئيس المجلس الوطني للإعلام، والدكتور علي بن تميم مدير عام شركة أبوظبي للإعلام، وسفير جمهورية الصين الشعبية في الإمارات ني جيان، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الإماراتية.

وقالت وزيرة الثقافة نورة الكعبي في الكلمة التي ألقتها خلال الندوة: “أود في البداية أن أرحب بكم في هذه المناسبة الثقافية التي نحتفي فيها بإطلاق النسخة العربية من كتاب فخامة الرئيس الصيني شي جين بينغ حول الحكم والإدارة، الذي يلخص إنجازات الرئيس الصيني ورؤيته الواسعة وروحه الريادية وقيادته الملهمة”.

وأضافت: “إننا نسعى مع الصين إلى تعميق وتمتين العلاقات الثقافية والمعرفية وقد اجتزنا شوطا كبيرا من هذا الجانب وحققنا إنجازا هاما يتبلور كل يوم في مزيد من مبادرات الترجمة والنشر والتوزيع وبرامج الابتعاث للطلبة، وتعليم اللغتين العربية والصينية في كل من البلدين”.

وأوضحت الوزيرة الإماراتية أن تعاون البلدين أكثر من مجرد تبادل اقتصادي وتجاري بل “هو تكامل ثقافي وإنساني واستمرارية تبادل معرفي وحضاري لخير بلدينا ورفاه شعبينا”.

من جهته قال وانغ شياوهوي نائب الرئيس التنفيذي لدائرة الإعلان والترويج للحزب الشيوعي الصيني اللجنة المركزية، إن كتاب الرئيس الصيني حول الحكم والإدارة يعد من الكتب الموثوق بها والتي تؤدي إلى استيعاب وفهم أفكار “شي جين بينغ” حول الاشتراكية ذات الخصائص الصينية في العصر الحديث.

ونوّه إلى أن فصول الكتاب تكشف رؤية الرئيس الصيني وآراءه حول السياسة والاقتصاد والمجتمع والشؤون العسكرية والدبلوماسية، إضافة إلى المجالات الثقافية والحياة، وطرح خبرته الكبيرة في إدارة شؤون البلاد، وقد حظي الكتاب باهتمام كبير عالميا وعربيا، خاصة اهتمام دولة الإمارات العربية المتحدة ودول الشرق الأوسط.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني