تحدثت الممثلة ميشيل وليامز في لقاء حصري لمجلة فانيتي فير عن حصار وسائل الإعلام لها وابنتها لشهور بعد وفاة هيث ليدجر.

في هدوء، تزوجت الممثلة الأميركية ميشيل وليامز، وقالت لمجلة فانيتي فير إنها لم تيأس أبدا من العثور على الحب بعد وفاة شريكها هيث ليدجر قبل عشر سنوات.

وأبلغت وليامز (37 عاما)، التي نافست بقوة على جائزة أوسكار لأفضل ممثلة مساعدة عن دورها في فيلم “Brokeback Mountain”، مجلة فانيتي فير خلال مقابلة نُشرت أمس الأول، أنها تزوجت من الموسيقي الأميركي فيل إلفيروم، في حفل خاص أقيم هذا الشهر في نيويورك.

ووصفت علاقتها بإلفيروم، الذي توفيت زوجته الأولى بسرطان البنكرياس، بأنها “مقدسة للغاية، ومميزة جدا”.

وأنجبت وليامز ابنتها ماتيلدا من شريكها الراحل ليدجر، لكنهما أنهيا قصة حب رومانسية استمرت ثلاث سنوات قبل شهور قليلة من وفاته عام 2008 وكان عمره حينذاك 28 عاما. وتوفي ليدجر بجرعة عقاقير زائدة.

وقالت وليامز: “لم أفقد أبدا الإيمان بالحب. أقول دوما لماتيلدا، والدك أحبني قبل أن يفكر أي شخص في أني كنت موهوبة أو جميلة أو أنيقة. كما تعرفون أنا لم أتحدث مطلقا عن أي علاقة شخصية، لكن فيل ليس كأي شخص آخر”.

وتحدثت وليامز عن كيف كانت وسائل الإعلام تحاصرها هي وابنتها لشهور بعد وفاة ليدجر.

وأضافت لـ”فانيتي فير”: “لن أنسى أبدا عندما ذهبت إلى مكتب للبريد، ورأيت لافتة معلقة على الحائط تطلب من أي شخص لديه معلومات عني وعن ابنتي الاتصال على الرقم الموجود باللافتة فنزعتها”.

وتنشر “فانيتي فير” مقابلتها مع وليامز كاملة بعددها الذي سيصدر في 7 أغسطس المقبل.

من جانب آخر، سيعرض أحدث أفلامها (Venom)، ونوعه خيال علمي وأكشن ورعب، في 5 أكتوبر المقبل، بصالات السينما في الولايات المتحدة الأميركية، بطولة توم هاردي وريز أحمد.

يُذكر أن الممثلة وليامز من مواليد مونتانا 9 سبتمبر 1980، ومن أصول نرويجية. في التاسعة من عمرها انتقلت مع أهلها إلى سان دييغو، حينما ظهر اهتمامها بالتمثيل، فشاركت في أدوار صغيرة في عدد من الأعمال التلفزيونية، مثل: “Step by Step” و”Home Improvement”.

في عام 1995 شاركت وليامز في فيلم الخيال العلمي الشهير (Species) كالنسخة الشابة من النجمة ناتاشا هنستريدج، وأعقبته بدورين دراميين في فيلمي “My Son Is Innocent” و”Killing Mr. Griffin” على التوالي.

وحصلت على جائزة أفضل ممثلة مساعدة في جوائز تصويت المجتمع وجمعية نقاد بوسطن فيلم عن دورها في فيلم “Manchester by the Sea” عام 2016، وأفضل ممثلة مساعدة من جمعية نقاد بوسطن فيلم وجوائز جمعية شيكاغو لنقاد السينما، عن دورها في فيلم “My Week with Marilyn” عام 2011. وأفضل ممثلة مساعدة في جوائز جمعية نقاد بث الأفلام عن دورها في فيلم “Brokeback Mountain” عام 2006.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني