اتهمت النجمة ميليسا شومان​، النجم ​نيك كارتر​ بالاعتداء الجنسي عليها، وهو الآن قيد التحقيق من مكتب المدعي العام بمقاطعة لوس أنجلس.

وقدمت ميليسا بلاغا للشرطة في فبراير الماضي، حيث أكدت أن حركة “​Me too​”، التي تدافع عن حقوق النساء، شجعتها على الحديث علناً عن الحادثة.

وقالت ميليسا في نوفمبر الماضي، إنها “أُجبرت على القيام بعمل ضد إرادتها”، حيث زعمت أن كارتر اعتدى عليها في شقته، وكان كلاهما في تلك الفترة يشارك بأحد الأفلام.

وأعلنت شرطة سانتا مونيكا التهم في 31 يوليو الماضي، والحادث يعود إلى عام 2003.

فيما نفى كارتر هذه الادعاءات تماما، وقال في بيان له: “أنا في صدمة من اتهامات ميليسا، وهي لم تخبرني أبداً عندما كنا معاً، أو في أي وقت، أن ما فعلناه لم يكن بالتراضي. لقد ذهبنا لتسجيل أغنية معاً”.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني