لم يكن أسبوع الموضة في العاصمة الإسكندنافية كوبنهاغن، قريبا حتى من المصطلح المتعارف عليه في موضة هذه الدولة وهو SCANDI أي مشتق من التقاليد الاسنكندنافية ، حيث ازدانت شوارع هذه لمدينة الجميلة بكل الألوان البهيجة التي تماشي صيفها ، فمن الوردي إلى الزهري إلى الأصفر والبرتقالي والأخضر الليموني ومن الأقمشة الحريرية إلى البدل الضخمة الرجالية ذات الألوان البستيلية إلى الفساتين المزهرة والمطبوعة التي لعبت دورا في تحدي الصورة النمطية الأنثوية خالقة صيغة جديدة للموضة الإسكندنافية العصرية.

وصاحبت هذه الإطلالات البناطيل الواسعة جدا والتي أزاحت من المشهد البناطيل الضيقة الأرجل ،  الحقائب الشفافة والأحذية ذات الكعوب القصيرة وأحذية رعاة البقر والشباشب ذات الإصبع والت تغلبت ببساطتها على شباشب أديداس وغيرها.

كما تسلل  الشورت والمسمى ببنطال الدراجة، مرة أخرى من موسم الصيف إلى قريب الخريف بإطلالة تصل إلى منصف الساق أو قبل الركبة بقليل.

.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.