تنظم الهيئة العامة للثقافة والـ MBC حفلا غنائيا يحييه فنانين الاغنية السعودية في العاصمة البريطانية لندن وفي فندق “Gorsvenor House” الحفل الغنائي الأضخم في عيد الأضحى، الذي يعد بمنزلة المفاجأة الكبرى للسياح الخليجيين والعرب.

يحيي الحفل نخبة من نجوم الأغنية السعودية: الفنان راشد الماجد ورابح صقر وكذلك أصيل أبوبكر وأيضا ماجد المهندس، والذي ينطلق في تاريخ 17 أغسطس؛ وهذه المرة الأولى التي تستقبل فيها العاصمة البريطانية أربعة فنانين سعوديين لإحياء حفلة واحدة، ما يؤكد الشعبية الكبيرة التي يتمتع بها الفنانون السعوديون على الساحة الفنية العربية.

و سيكون الحفل ضمن الفعاليات التي تقيمها الهيئة العامة للثقافة في مدينة الضباب متزامنا مع مباراة السوبر السعودي بين الهلال والاتحاد. بحضور معالي رئيس الهيئة العامة للرياضة ورئيس اللجنة الفنية بهيئة الثقافة الأستاذ تركي آل الشيخ؛ حيث تنظم هذه الفعالية كتدشين للموسم الرياضي، الذي ينطلق في 30 أغسطس، وتستمد منه تصدير الثقافة السعودية المتنوعة للخارج في تعزيز حركة الفكر والإبداع والثقافة والفنون مع الرياضة.

وسيكون الحفل الكبير مباشرا وحصريا على قناة “MBC“، حيث بدأت المجموعة من يوم الخميس الماضي في بيع التذاكر على موقع “www.globalgala.co.uk”.

يذكر أن الفنان راشد الماجد قد أحيا حفلا في لندن عام 1994، ومع تكثيف نشاطه الفني في التسعينيات الميلادية، شارك الماجد في حفلة أخرى عام 1999، أما الفنان رابح صقر شارك عام 1999 في حفلاً غنائياً، مؤكداً الحضور القوي للأغنية السعودية خارج حدودها، لتتوالى بعدها مشاركاته في الحفلات الفنية في لندن، آخرها العام الماضي.

فيما تعد هذه المشاركة الأولى للفنان أصيل أبو بكر في حفل غنائي بلندن؛ حيث كانت آخر مشاركة فنية له في حفل اليوم الوطني السعودي عام 2017.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.