توضح الدكتورة دينا صالح أخصائية طب مخ و أعصاب الأطفال في المركز الأمريكي للطب النفسي وعلم الأعصاب أن مشاهدة الطفل وهو يعتمد على نفسه من أكثر الأمور التي تدخل السرور على قلب الأب و الأم ، وبالتالي تقدم من خلال روج بعض النصائح لمساعدة الطفل على الجلوس بمفرده و تطوير مهاراته الحركية والأدراكيه:

  • قبل الجلوس: قبل أن تعلمي طفلك الجلوس عليك معرفة أن جلوس الطفل وحده قد يتم من سن 4 شهور إلى 9 أشهر ويختلف من طفل للآخر لذا يجب الا تضغطى على طفلك ليجلس وحده و لكن عليك التأكد من أنه قادر على فعل المهارات الحركية مثل التحكم فى الرقبة و الحفاظ على التوازن و تقوية عضلاته الخلفيه قبل أن يبدأ فى الجلوس.
  • قبل الاستعداد للجلوس:  عليك التأكد من أن طفلك يستطيع رفع رأسه وهو على بطنه لتتأكدي من أن عضلات الرقبة بدأت تصبح قوية عندها يصبح الوقت مناسب لتمرين عضلات الرقبة و عضلات البطن وعضلاته الخلفية.
  • التدريب التدريجي لعضلات الرقبة  عليك أن تمرني طفلك على  أن يكون على بطنه لأنها الطريقة الوحيدة لتقوية عضلاته العلوية و الخلفية وعضلات الرقبة والمهاره الحركية، لذلك يمكن وضع طفلك مستندا على وسادات حتى يستطيع رؤيتك ووجهه بعيدا عن الأرض.
  • مرحلة سند الرقبة: يبدأ طفلك فى تثبيت رقبته بين سن 3 إلى 4 أشهر فبذلك يمكنك إسناد ظهره ومساعدته ليجلس قليلا  بمفرده لمدة ثوان معدوده وهذا يعد من مرحلة التطور وتعلم الجلوس و بمزيد من التدريب سوف يتحسن طفلك و يبدأ التعود على الجلوس بمفرده دون مساعدة.
  • بناء التوازن: علمي طفلك  الحفاظ على توازنه فى البداية وهذا من خلال تقوية عضلات المؤخرة فهي مهمة لحفظ التوازن ، فضعى طفلك فى زاوية الكنبة لتسنده الزاوية بأمان بحيث يتعلم كيف يجلس مستندا في البداية وليحافظ على توازنه تدريجيا.
  • الإعتماد على اليدين: عندما يبدأ طفلك فى الاستعداد للجلوس بمفرده يبدأ بالإعتماد على ذراعيه  على الأرض ليسند جسمه أثناء الجلوس ليحقق توازنه كما يمكن وضع طفلك على أرضية مبطنة أو لينه حتى تخفف من حدة السقوط عند فقدان توازن.
  • شد الطفل إلى وضعية الجلوس :  ضعى طفلك على ظهره وأمسكى بيديه و شديه إلى وضعية الجلوس.
  • ساعديه على متابعة تطوره : يحب الأطفال النظر لانعكاس صورتهم لذلك ضعيه أمام المرآة لأطول وقت ممكن حتى تلفتي أنتباهه للأشياء وتحريك أعضاء جسمه.
  • ساعديه على محاولة الوقوف أيضا : ارفعى طفلك من تحت الذراعين ليحاول الوقوف على الأرض حتىإن كان لا يستطيع الوقوف بعد حيث سيساعده ذلك على تقوية العضلات اللازمة للجلوس.

كما تنصح الدكتورة دينا بأن تقومي ببعض التغييرات فى غرفة الطفل حالما يتمكن من الجلوس وحده حتى يستطيع أن يرى معظم الأشياء من حوله مع إبعاد الأغراض الخطرة أو الثقيلة عن متناول يده بجانب خفض المرتبة لتسهيل الخروج من عليه بدون مساعدة.

.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.