نعت وزارة الثقافة المصرية المفكر والخبير الاقتصادي البارز جلال أمين، الذي توفي أمس الأول، عن عمر يناهز 83 عاماً.

وكان أمين أستاذاً للاقتصاد بالجامعة الأميركية في القاهرة وهو نجل الأديب أحمد أمين.

كما نعى المجلس الأعلى للثقافة في مصر والاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب أمين، الذي ترك أكثر من 30 كتاباً مؤلفاً بالعربية.

وقال الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، في بيان، إن “الثقافة العربية خسرت واحداً من أهم المفكرين، الذين سخَّروا علمهم وأفكارهم لفهم الواقع وتحليله واستخلاص النتائج منه لقراءة المستقبل”.

ومن أبرز مؤلفات أمين (ماذا حدث للمصريين… تطور المجتمع المصري في نصف قرن 1945-1995) الذي يشرح التغير الاجتماعي والثقافي في حياة المصريين خلال تلك الفترة، و(محنة الاقتصاد والثقافة في مصر) و (الدولة الرخوة في مصر) و(التنوير الزائف) و(العولمة والتنمية العربية) و(المثقفون العرب وإسرائيل) و(شخصيات لها تاريخ).

كان الراحل مهموماً بقضايا العدالة الاجتماعية والاستقلال الاقتصادي، الذي لا يقل أهمية في رأيه عن الاستقلال السياسي.

وفي 2017 فاز أمين بجائزة السلطان قابوس للثقافة والفنون والآداب بمجال الدراسات الاقتصادية.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني