ذكرت وكالة “رويترز” الاحد، أن أمل كلوني المحامية المتخصصة في الشئون الدولية وحقوق الإنسان مرشحة لجائزة نوبل للسلام هذا العام.

وأمل كلوني بريطانية من أصل لبناني، وتزوجها الممثل جورج كلوني، أحد نجوم هوليوود، في سبتمبر أيلول 2014.

وعملت أمل في عدة قضايا مشهورة عالميا من بينها قضية رئيس المالديف السابق محمد نشيد الذي حكم عليه بالسجن في بلاده بعد إدانته بالإرهاب، وأيضا قضية اليزيدية العراقية نادية مراد التي كانت قد سقطت في أيدي رجال تنظيم داعش.

وفي مارس انضمت أمل إلى الدفاع عن صحفيي رويترز المسجونين في ميانمار بتهمة حيازة أوراق حكومية سرية، فيما أصبح قضية مشهورة من قضايا حرية الصحافة.

وعوقب صحفيا رويترز وا لون (32 عاما) وكياو سو أو (28 عاما) في الثالث من سبتمبر أيلول بالسجن سبع سنوات تطبيقا لنص في قانون الأسرار الحكومية، وهو قانون من العهد الاستعماري.

وبحسب موقع جائزة نوبل هناك 331 مرشحا لجائزة نوبل للسلام لعام2018 منهم 216 شخصا و115 منظمة. وهذا هو أكبر عدد من المرشحين للجائزة بعد مرشحي عام 2016 الذين بلغ عددهم 376 مرشحا.

وستعلن الجائزة في أوسلو الجمعة الخامس من أكتوبر في الساعة 11 صباحا بالتوقيت المحلي (التاسعة بتوقيت غرينتش). وستقدم الجائزة التي تبلغ قيمتها عشرة ملايين كرونة سويدية (1.4 مليون دولار) في ديسمبر.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.