رغم تواجد المصممة الشابة خلود حجازي بساحة الأزياء من مدة قصيرة، إلا أنها استطاعت أن تثبت لعملائها أنها صاحبة بصمات مميزة وتصميمات جذابة تنافس بها فطاحل الموضة بالسوق المصري من خلال تأسيس براند “حشمة” للملابس الكاجوال.

درست خلود حجازي الخدمة الاجتماعية بجامعة حلوان بمصر، وبعد التخرج أدركت أن حبها لتنسيق الملابس وشغفها بالموضة يسترعى دراسة الأزياء لتثقل هوايتها بطريقة عملية، وبالفعل درست تصميم الأزياء والباترون ، وقامت في البداية بالتصنيع لدى آخرون، لكن في مجموعها الثانية قامت بالتصنيع بنفسها خلال خط أزياء “الكاجوال” الخاص بها، واستعانت بشريكتها السيدة “مديحة” لتصميم وتنفيذ الأزياء “السواريه”.

تشير خلود حجازي إلى أنها تستعد لطرح مجموعتها لخريف وشتاء 2019، كما أنها تستهدف الشابات من سن المراهقة وحتى أواخر الثلاثينات بموديلات مريحة و”كاجوال” فضفاضة تناسب الجامعة والنادي والسفر والخروجات السريعة والمصيف، مناسبة لكل المقاسات وتخفي عيوب الجسم خاصة لدى الممتلئات بموديلات بسيطة وبأقمشة مصرية 100% “.

اعتمدت حجازي في آخر مجموعة لها على الأقمشة المشجرة بموديلات ناعمة ، كما حملت بعض القطع السادة رسومات مطبوعة على هيئة وجوه بتطريزات “هاند ميد” بالورود خاصة على “البلوزة” و”التيشيرت”.

شاهدي آخر مجموعات المصممة المصرية خلود حجازي:

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني