يفتتح الشيخ د. سلطان القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، غدا، في مركز إكسبو الشارقة، الدورة الـ37 لمعرض الشارقة الدولي للكتاب، التي تنظمها هيئة الشارقة للكتاب من 31 أكتوبر الجاري حتى 10 نوفمبر المقبل، تحت شعار “قصة حروف”.

ويشمل حفل الافتتاح عددا من الفقرات، بينها كلمات افتتاحية، ويتخلل الحفل تكريم عز الدين ميهوبي، وزير الثقافة الجزائري، الذي اختير شخصية العام الثقافية، تقديرا لمكانته الثقافية البارزة، ولاهتمامه بتطوير العمل الثقافي.

كما يشهد حفل الافتتاح تكريم الفائزين بجوائز معرض الشارقة الدولي للكتاب، بما فيها جائزة ترجمان في دورتها الثانية، إلى جانب تكريم الفائزين بجائزة اتصالات لكتاب الطفل.

وتطرح الدورة الـ37 من معرض الشارقة الدولي للكتاب لعشاق الكلمة المكتوبة أكثر من 20 مليون كتاب لـ1.6 مليون عنوان، منها 80 ألف عنوان جديد، تقدمها أكثر من 1874 دار نشر من 77 دولة من مختلف أنحاء العالم.

كما تشهد تنظيم 1800 فعالية ثقافية وفنية وترفيهية يقدمها 472 ضيفا من مختلف دول العالم، ويضم جدول الفعاليات الثقافية للمعرض 272 فعالية بحضور 154 ضيفا، وبمشاركة 25 دولة، بينما تشتمل فعاليات الطفل على 950 فعالية بحضور 45 ضيفا وبمشاركة 12 دولة.

وستحفل منصة توقيع الكتب هذا العام بأكثر من 200 حفل توقيع، من 19 دولة، تشمل مؤلفات في الشعر الفصيح، والشعر الشعبي، والرواية، والدراسات والتاريخ، والنقد الأدبي والترجمة، وكتب الطهي، وأدب الطفل، والفنون والعلوم الشرطية، والبحوث القانونية، وعلم الآثار وغيرها من المجالات. وتحل اليابان ضيف شرف على دورة هذا العام من المعرض، وتم اختيارها احتفاء بإنجازاتها الحضارية المتميزة التي شكل الكتاب فيها عاملا ومحركا رئيسيا في بناء الثقافة وتشكيل الأخلاق الاجتماعية، حيث تمتلك اليابان تاريخا حافلا بالمنجزات والأسماء الأدبية والثقافية الكبيرة على صعيد الرواية والسينما والموسيقى وغيرها.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني