تعتزم جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن ممثلة بمركز أبحاث العلوم الصحية في مستشفى الملك عبد الله بن عبد العزيز الجامعي الاثنين القادم, افتتاح تسع وحدات بحثية، وتدشين برنامج المقاييس الصحية العربية, وذلك بمقر المركز.
وتأتي هذه الخطوة تماشيًا مع استراتيجية مركز الأبحاث التي تنص على تطوير مشروع مركز أبحاث العلوم الصحية مترجمًا للرؤية الاستراتيجية الوطنية للبحث العلمي في المملكة 2030، الهادفة إلى تحقيق التوسع والتميز العلمي وتهيئة البيئة البحثية المحفزة.
وتتمثل تلك الوحدات البحثية والمقرر استحداثها في: المختبر الأساسي، مختبر علوم البيئة والمواد الحيوية، مختبر علم التشريح المرضي، مختبر الجينوم والتكنولوجيا الحيوية، مختبر الكيمياء الكهربائية، مختبر حركية الدواء والصيدلانيات، مختبر علم أمراض الدم، مختبر علم الميكروبات والمناعة، مختبر علم وظائف الأعضاء والكيمياء الحيوية.
ويهدف موقع برنامج المقاييس الصحية العربية إلى جعل مركز أبحاث العلوم الصحية مركزًا عالميًا في تطوير وبناء قياسات صحية صحيحة باللغة العربية، حيث جرى على غرار إنشاء أول قاعدة بيانات شاملة للمقاييس الصحية باللغة العربية.
يذكر أن الوحدات البحثية التي ستفتتح قريبًا تم تحديدها وتجهيزها لدعم المبادرات البحثية والمشروعات الصحية لأعضاء هيئة التدريس والطالبات في الجامعة، مع توظيف وتدريب القوى العاملة للمختبرات تضم 30 مختبراً وقدرة استيعاب لـ822 باحثاً.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.