توفي المؤلف الموسيقي الفرنسي الشهير فرانسيس لاي، عن 86 عاماً، بعد مسيرة فنية طويلة تاركا وراءه مئات المؤلفات الموسيقية مثل موسيقى فيلم “لوف ستوري” و”رجل وامرأة”.

وأعلن رئيس بلدية نيس الفرنسية، كريستيان استروزي، مساء أمس، وفاة الفنان الشهير.

 

وقال وزير الثقافة فرانك رييستر في تغريدة: “بنوتات قليلة كان فرانسيس لاي يملك موهبة جعل أفلام كبيرة أجمل وأكثر تأثيرا، ومع رحيله يتردد صدى موسيقاه في قلوبنا”.

 

عرض الصورة على تويتر

ولد فرانسيس لاي في نيسان 1932 في نيس وبدأ مسيرته الفنية كعازف أكورديون يرافق الشاعر والمغني برنار ديمي قبل أن يباشر تأليف الأغاني لكبار تلك الفترة من أمثال إديت بياف وجولييت غريكو وإيف مونتان، وميري ماتيه، وفرانك سيناترا.

وقد ألف لبياف أول عمل له بعنوان “لو دروا ديمي”، إلا أن لقاءه بالسينمائي كلود ليلوش بعد سنتين في العام 1965 شكل منعطف فعلي في حياته، وقد وضع موسيقى فيلم “أن أوم إيه أون فام” (رجل وامرأة) مع “شابادا-بادا” الشهيرة التي غنتها نيكول كراويي وقد استعيدت أكثر من 200 مرة بعد ذلك.

إلا أن الموسيقى التصويرية التي قدمها لفيلم “قصة حب”، والتي نال عنها أوسكار أفضل موسيقى تصويرية وجائزة جولدن جلوب عام 1970 عززت شهرته العالمية، وترشح بعد ذلك للعديد من الجوائز العالمية المرموقة.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.