تشهد المملكة العربية السعودية اليوم الاثنين10ديسمبر2018م الذكرى الرابعة لتولي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود -حفظه الله- مقاليد الحكم والقيادة، و بهذه المناسبة رفع الجنود البواسل المرابطين على الحدود بمدينتي جازان و نجران، أسمى التهاني و التبريكات لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظهما الله – ، وللشعب السعودي ، بمناسبة ذكرى مرور عام على تولى سمو ولي العهد ، ولاية العهد .

مؤكدين أن ذكرى البيعة الرابعة مناسبة غالية على كل مواطن سعودي ولها مكانة خاصة وهم يدافعون عن أرض الوطن ومقدساته ويردعون ميليشيات الحوثي باليمن.

تحدث الرقيب الأول بالقوات البحرية محمد الزغيبي للجزيرة قائلاً: “إن ذكرى البيعة يعتبر ذكرى لبداية النهوض بالدولة وتأسيس دولة الحزم والعزم، و نحن نحتفل اليوم بما تحقق من منجزات وطنيه مدافعين عن مقدسات هذا الوطن سائلين المولى أن يحميه من كل سوء وأن ينصر المرابطين على الحدود وفي كل ثغر من ثغور الوطن، وكلنا دروع للوطن نفديه بأرواحنا”.

مضيفا : “أهنئ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهدة الأمين محمد بن سلمان -حفظهم الله-، مجدداًّ بذلك البيعة والولاء و الطاعة لولاة الأمر، كما أهنئ الشعب السعودي عامةً فهنيئاً لكم ولنا بهذا اليوم”.

و عبر قائد قوة الواجب باللواء الحادي عشر المقدم ركن محمد الشمراني،عن مدى سعادته و فخره بذكرى البيعة،و أوضح أن هذه المناسبة الغالية على قلوب الجميع تستوجب منا شكر الخالق عز وجل على ما أنعم به علينا من نعمة الأمن والاستقرار والرخاء بفضل الله عز وجل ثم بالسياسة الحكيمة والنهج الصحيح لقيادتنا – أيدها الله – التي عملت كل ما في وسعها لتحقيق خير وأمن ورفاهية المواطن.
مشيراً إلى ما تحقق للوطن خلال عام من تولي سمو الأمير محمد بن سلمان ، ولاية العهد من قرارات ومواقف حكيمة مكنت المملكة من الثبات في مواجهة وتجاوز التحديات، والمحافظة على دورها الفاعل والمؤثر بين دول العالم ، إلى جانب دعم كل ما فيه خدمة الوطن والمواطن والمحافظة بقوة على استقرار وأمن البلاد.
وأضاف الشمراني أن جنود الوطن اليوم يسطرون أروع الملاحم البطولية والتضحيات في الدفاع عن وطنهم وطرد كل معتد يحاول النيل من ترابه الطاهر.
و من جانبه أكد الملازم أول مسفر الشهراني أن المملكة شهدت منذ اختيار سموه وليا للعهد إنجازات قياسية في عمر الزمن التي تميزت بالشمولية والتكامل لتشكل ملحمة عظيمة لبناء وطن وقيادة أمة خطط لها ، وقادها بمهارة واقتدار، مشيراً إلى أن سمو ولي العهد تميز برؤية إدارية متميزة لشؤون المملكة داخلياً وخارجياً مكنتها من تحقيق ثقل ريادي بين دول العالم والتأثير الإيجابي على الحراك السياسي على المستوى العالمي والإقليمي، مضيفاً أن المملكة تشهد مرحلة غير مسبوقة من الإنجازات كانت خلفها العديد من القرارات الموفقة.
وسأل الشهراني الله تعالى أن يديم على المملكة أمنها واستقرارها، وأن يحفظ قيادتها الرشيدة، وأن يمدهم بنصره وتأييده.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني