تختلف القيم الغذائية بحسب اختلاف نوع الغذاء وتفضيله، و أشتهر الغذاء النباتي بخصائصه المفيدة للصحة، خصوصاً بكمية الألياف الصحية والفيتامينات والمعادن العالية الجودة التي نجدها في مجموعته من الخضار والحبوب والفواكه. اضافة إلى ذلك، يعتبر قليل الكولسترول والدهون المشبعة غير الصحية.

توضح ناتالي ياغي-خبيرة تغذية-:”كمية البروتينات التي عادة ما تتواجد في النظام الغذائي ممكن أن تكون كاملة، يعني ذلك لامانع من الارتكاز على البقوليات و الحبوب كمصدر أساسي لتأمين البروتينات اللازمة للجسم.”

يمتنع النباتيون عن أكل اللحوم بجميع أنواعها إلا أن نظامهم الغذائي قد يحتوي على منتجات الألبان، ويمتنع النوع الآخر وهم الخضريون عن استبعاد اللحوم والدجاج والأسماك بالإضافة إلى جميع المنتجات الحيوانية (البيض، الألبان، الأجبان)، وهو ما يسمى بالنظام الغذائي (الصرف) الذي يعمل للدفاع عن حقوق الحيوانات والرفق بهم وعدم قتلهم واستغلالهم بشتى الوسائل العنيفة لإطعام البشر ولتأمين ملابسهم.

يعتبر النظام الغذائي النباتي بشكل عام أكثر صحة، بسبب انخفاض معدلات الإصابة بمرض شريان القلب التاجي، السمنة، ارتفاع ضغط الدم، السكري من النوع 2، هشاشة العظام، الخرف و بعض أنواع السرطان.

تقول لورا وهاب-استشارية التغذية الطبية والعلاجية-:”الأشخاص النباتيون أقل عرضة للإصابة بأمراض العصر المزمنة مقارنة بالأشخاص الغير نباتيين، ويرجع ذلك طبيعة ونوعية المواد الغذائية المستهلكة لديهم وخلوها من الدهون المشبعة والكولسترول واحتوائها على نسبة عالية من الألياف الغذائية.”

إن اعتماد أسلوب الحياة النباتي يحمي من تواجد الدهون المشبعة والتي في الغالب تتواجد في المنتجات الحيوانية ومنتجات الألبان عالية الدسم والزيوت المختلفة مثل زبدة الكاكاو وزيت النخيل.

تفيد سوسن غصاب-اخصائية تغذية-:” من الممكن حدوث توازن  في حال تناول المكملات الغذائية والتي تعتبر اساسية في النظام الغذائي النباتي، من خلال الاتجاه إلى المنتجات النباتية مثل حليب اللوز و حليب الصويا.”

وفقاً لما ذكره الخبراء في جمعية الطب الأمريكية “أن تناول  الدهون المشبعة  يزيد من نسبة الكوليسترول الضار في الدم وهذا بدوره يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية .”

إعداد : لولوه العيسى

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.