لا أحد يقدر أن يجاري “خفة الدم” وحس النكتة المصرية وهذا ما اعتدنا عليه مع شيرين عبدالوهاب وعلى المواقف العفوية على المسرح، وكان اخرها ما حدث في حفلة ليلة رأس السنة، بخصوص قصة شعرها الجديدة.

حيث أجابت شيرين على سؤال لأحد معجبيها في حفلة رأس السنة بالقاهرة عن سبب قصتها الجديدة، قائلة إنها لجأت إلى “حلاق” زوجها المغني المصري حسام حبيب، بعدما طلب منها مصفف شعرها 3000 دولار (نحو 54 ألف جنيه مصري) حتى يسرح شعرها فقامت بقصه.

وأضافت مازحة أنها الآن تذهب مع زوجها الفنان حسام حبيب إلى نفس الحلاق الخاص به، وتضع “الجيل”، ثم تذهب للغناء دون عناء تصفيف الشعر، مثيرة موجة من الضحك الكبير وسط جماهيرها.

ثم أهدت شيرين إلى زوجها أحد أشهر أغانيها الرومانسية “مش عايزة غيرك انت”، وأمتعت جمهورها بمجموعة كبيرة من أجمل أغانيها، والبداية كانت مع أغنية “كل عام وأنت حبيبي”، ثم قدمت عدد كبير من أغاني ألبومها الجديد “نساي”، وشهد الحفل حضور عدد من النجوم منهم الفنانة إلهام شاهين، والمخرجة إيناس الدغيدي، والموسيقار حلمي بكر.

شيرين أعادت بهذه القصة إطلالتها في سنوات دخولها الأولى إلى عالم الفن، وتحديداً في ألبوم ” آه يا ليل”، وخطفت الأنظار بمكياجها الناعم الذي أبرز ملامحها، حيث استطاع خبير التجميل علاء التونسي أن يجعل ملامحها تبدو متألقة، أما الإطلالة فاختارت شيرين فستاناً أسود مطرز بالكامل بالخرز، وتزينت بمجوهرات ماسية لتناسب تفاصيل فستانها، والتي خدمت إطلالتها بشكل كامل وأنيق.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.