أعلن في العاصمة الفرنسية باريس، الثلاثاء، عن وفاة جوسلين صعب مساء الاثنين عن عمر 71 عاما، في أحد مستشفيات باريس حيث أقامت هناك لسنوات عديدة.

وجوسلين صعب، إلى جانب كونها مخرجة سينمائية، علمت في المجال الصحفي التلفزيوني، كمراسلة إخبارية للعديد من المحطات التلفزيونية الأوروبية وغطت حرب أكتوبر 1973، كما اشتغلت بمجال التصوير الفوتوغرافي، بالإضافة إلى كتابة السيناريوهات، وفقا لما ذكرته وكالة رويترز.

وارتبط اسم صعب، التي تحمل الجنسية الفرنسية أيضا، بأفلام الحروب والأفلام الوثائقية، إذ أنجزت العديد من الأفلام الوثائقية عن كردستان، وحرب العراق وإيران، والجولان، ولبنان بالإضافة إلى حرب أكتوبر.

ومن أبرز أعمالها السينمائية “جنوب لبنان.. قصة قرية تحت الحصار” و”رسالة من بيروت” و”بيروت مدينتي” و”مصر، مدينة الموتى” و”كان يا ما كان، بيروت”.

أما فيلم “غزل البنات 2” فهو أول أفلامها السينمائية الروائية، ويتناول قصة حب بين شابة تهرب من محيطها عبر الأفلام المصرية وفنان يعيش في عزلة داخل شقته في ما كان يعرف بيروت الغربية خوفا من الحرب.

وبعد هذا الفيلم، صنعت جوسلين أفلاما روائية أخرى، منها على سبيل المثال “حياة معلقة” و”شو عم بصير”.

وأثار الفيلم الروائي “دنيا” (2005)، وشارك فيه الفنانان المصريان حنان ترك ومحمد منير، ضجة وحاز على جوائز وإشادة بمهرجانات قرطاج وميلان وصندانس ومونتريال.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.