جميع الأشخاص يزرعون الزهور فى حديقتهم الخاصة لشكلها الجميل ورائحتها المميزة، لكن هناك نوع معين من الزهور تسمى “الزنابق” أو “Hyacinths” يمكن أن تقدم أكثر كثيرا من مجرد إضافة مجموعة من الألوان إلى حديقتك.

ووفقاً لموقع صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، يعتقد العلماء الآن أن المركبات الوفيرة في الزهرة العطرة يمكن أن تعالج عدة أسباب للعمى، وقد وجدت الاختبارات أن مادة “هومويسوفلافونويد” المستخرجة من الزهرة عند حقنها فى العين يمكن أن توقف نمو الأوعية الدموية غير الطبيعية.

وقال الباحثون إن النمو غير المتوقع لخلايا الأوعية الدموية في العيون يرتبط بالعمى الناجم عن مرض السكر والشيخوخة، لافتين إلى أنه بإمكانهم في المستقبل ، إنشاء نسخ اصطناعية من المركبات الفعالة لتطوير علاجات تنقذ البصر.

وقال البروفيسور “دولسي مولهولاند” من جامعة ساري: ” فقدان النظر هو تجربة مدمرة، ويبدو أن الطبيعة لا تزال لديها الكثير من الأسرار التي يجب الكشف عنها”.

وتابع الدكتور “شيان شويكارد” من جامعة كينجستون: “إن اكتشاف علاجات جديدة ومبتكرة من المصادر الطبيعية للأمراض يغير الحياة للعديد من الأشخاص”.

وأضاف الباحثون أن اعتلال الشبكية السكري يحدث بسبب ارتفاع مستويات السكر في الدم مما يلحق الضرر بالجزء الخلفي للعين إذا ترك دون علاج.

وتشير الأرقام إلى أن المضاعفات ، التي عادة ما تستغرق عدة سنوات قبل أن تؤثر على البصر ، تضرب 28 مليون شخص في جميع أنحاء العالم.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.