قدّمت وزارة الصحة، عدداً من الإرشادات الصحية التي يجب على الأم المرضع إتباعها خلال شهر رمضان.
وشددت عبر إنفوجرافيك توعوي نشرته على حسابها في (تويتر) ضمن السلسلة التوعية لحملة #صم_بصحة أنه يجب تناول كمية من السوائل بين أذان المغرب والفجر، بالإضافة إلى زيادة نسبة الكربوهيدرات في الطعام للإمداد بالطاقة مثل “الأرز و المعكرونة والقمح والفول والبقوليات”.
ونصحت بالإكثار من تناول الخضروات الطازجة لإمداد الجسم بالفيتامينات والأملاح المعدنية، والحرص على المنتجات الغنية بالكالسيوم مثل “الألبان والبيض” لأنه المكون الأساسي للبن الأم.
وتأتي هذه الأنشطة التوعوية تواصلاً للجهود التي تقوم بها (الصحة) للحفاظ على صحة وسلامة الصائمين، وتعزيز الوعي الصحي، والحث على إتباع السلوكيات السليمة.

من جهتها أوضحت أخصائية التغذية عبير الأحمد لـ”روج” أن جسم المرأة المرض يستطيع أن يلبي احتياجات الرضيع من العناصر الغذائية، حتى و إن حصل عدم توازن في النظام الغذائي اليومي للأم في شهر رمضان المبارك، ولكن قد يؤثر الصيام في نوعية وكمية الحليب المتوفرة، حيث يبدأ الجسم باستخدام المخازن المتوفرة فيه لإنتاج الحليب، لذلك يجب الحرص على تناول المغذيات التي تحتاجها الأم و تناول الوجبات الصحية التي لا تشعرها بالجوع خلال فترة الصيام، وتحافظ على مستويات الطاقة لديها.

و أشارت الأحمد إلى بعض النصائح المهمة لصيام الأم المرضع دون تعب و إجهاد، وهي:

1/الإكثار من شرب الماء بين الإفطار و السحور أي ما يقارب 12 كوباً، لتعويض ساعات الصيام الطويلة بالنهار.

2/تجنب تناول الكافيين والمشروبات المحتوية على نسبة عالية من السكر، فهما يعملان على سحب الماء من الجسم.

3/تناول الأصناف التي تحتوي على البروتين النباتي، مثل: البروكلي، الفاصوليا، العدس، والمشروم.

4/ استبدال الحلويات العالية السكريات والدهون بالفاكهة المفيدة والمغذية مثل: التفاح، البطيخ، الخيار،و التوت الأزرق، كما يمكن تناول خمس حبات من التمر خلال ساعات الإفطار.

5/تناول منتجات الألبان قليلة الدسم التي تزوّد الجسم المرأة بالبروتين وفيتامين د، وفيتامينات ب، والكالسيوم، و التي تساعد في بناء عظام الطفل.

6/ تناول لحم البقر قليل الدهون كما إنه غني بالبروتين وفيتامين ب12 والحديد، وقد يساعد ذلك على تغطية حاجة الرضيع من الحديد.

7/ شرب عصير البرتقال المدعّم بالكالسيوم ، فهو يحتوي تحتوي على فيتامين ج الذي تحتاجه المرضع، كما أنه يعزز مستويات الطاقة.
8/ الحرص على تناول الخضروات الورقية التي تزيد من السعرات الحرارية وبعض الفيتامينات والمعادن التي تحتاجها الأم المرضع،مثل: السبانخ و الشبت لاحتوائها على الحديد والكالسيوم وفيتامين K،  A، وحمض الفوليك، كما أنها تعمل على تعزيز صحة أنسجة الثدي وعملية الرضاعة و زيادة لن الثدي وتحفيز إنتاج اللبن.

9/عدم التعرض بشكل مباشر لأشعة الشمس في فترة الظهيرة لأنها ضارة، و تسبب الجفاف و الشعور بالعطش.

10/ تناول المكملات الغذائية لتعزيز مستوى بعض الفيتامينات التي يفقدها الجسم خلال ساعات الصيام، مثل: الماغنسيوم، والزنك، والبوتاسيوم ، بعد استشارة الطبيب.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.