تحت شعار “مدينة اللا مستحيل” دشنت مدينة الملك سعود الطبية فعاليات الخيمة الرمضانية بحضور المدير العام التنفيذي للمدينة د. أحمد العنزي.

و تستمر  فعاليات الخيمة الرمضانية لمدة خمسة أيام على التوالي، بحضور نخبة من المشاهير من الساعة التاسعة مساءً وحتى الساعة الحادية عشرة مساءً، وتستهدف المرضى والمراجعين والزوار بالمدينة.

و احتضنت الخيمة الرمضانية عشرة أركان توعوية وتثقيفية، تقدم عددا من الخدمات وهي : فتح الملفات وشؤون المرضى، التثقيف الصحي، الصيدلية، قسم السكري، العلاج الطبيعي، إدارة التغذية العلاجية، الأسنان، التمريض، قسم الطوارئ، قسم مكافحة العدوى.

وأكد د. العنزي على أهمية الخيمة الرمضانية، وذلك في الالتقاء مع المرضى لمناقشة مستوى الرعاية الصحية المقدمة لهم، لافتًا إلى أن المدينة سوف تشهد مستقبلاً عدة مشاريع تطويرية ومن ضمنها البرج الطبي الثالث والمخصص للإصابات والحوادث.

مضيفاً: “تفتخر مدينة الملك سعود الطبية بمرور 64 عامًا في خدمة سكان المملكة بالقطاع الصحي”.

في المقابل، أشاد الإعلامي عبد العزيز العيد بالتطور الكبير على مستوى المباني في مدينة الملك سعود الطبية، والتي تغيرت بشكل كامل، معبرًا عن سعادته في رؤية كفاءات وطنية من الذكور والإناث .

وخلال الجلسة، استحضر الإعلامي جاسم العثمان ذكرياته القديمة مع مدينة الملك سعود الطبية، مؤكداً أنّ كوادرها الطبية طوال تاريخها يتمتعون بسمعة طيبة وعالية .

وشهدت الخيمة الرمضانية بالمدينة حوارًا مفتوحًا بين المرضى وعدد من الأقسام الطبية فيما يتعلق بالوقاية من السكري، كما تتطرق قسم الطوارئ للحروق وكثرة الإصابة بها بشهر رمضان المبارك، إلى جانب كشف للأسنان وفتح ملفات للراغبين.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني