هذه الأيام المباركة تعد مهمة جدا لدى المسلمين في كافة أنحاء العالم ففي شهر رمضان تكون هناك أجواء دينية خاصة وأحتفالات وروحانيات مختلفة لدى كل مسلم وفي كل دولة يحتفل المسلمين برمضان بطريقة مختلفة وذلك ماحرص على رصده وكالات الأخبار الأجنية، ففي مصر تكثر الفوانيس ففي حي السيدة زينب بمدينة القاهرة يعتبر الفانوس من أهم مظاهر الأحتفال لدى المصريين الذين يحرصون على شراء الفانوس، كما تنشط حركة الأسواق على نحو خاص في شهر رمضان، لاسيما الفواكه المجففة “الياميش” التي تميز شهر رمضان ويقبل عليها المصريون بكثافة، أما الفلسطينيون احتفلوا بشهر رمضان بإقامة صلاة التراويح في ساحة المسجد الأقصى، على الرغم من الأزمات الاقتصادية والسياسية، يحرص الفلسطينيون على إحياء أجواء رمضان الدينية.

أما في السعودية فينشط سوق بيع التمور، حيث توجد أجواء دينية تميزها عن سائر الدول في المنطقة، بالإضافة إلى الإفطار اليومي المقام في أغلب المساجد.

أما الأتراك فاستقبلوا شهر رمضان بصلاة التراويح، أما في اليمن فتكثر زيارات الأسواق وبيع المنتجات الغذائية من أجل رمضان، وأندونيسيا تظهر عظمة شهر رمضان بتجمعهم لأداء صلاة التراويح في بداية شهر رمضان في مسجد بيت الرحمن في باندا آتشيه، مقاطعة آتشيه، إندونيسيا.
وباكستان تواجد بائعون باكستانيون يبيعون التمور في متاجرهم في مدينة بيشاور الباكستانية، وبالنسبة لمسلمون البوسنة والهرسك وتحديدا سراييفو يحتفلون الأطفال بأطلاق بالونات للاحتفال ببداية شهر رمضان في سراييفو، البوسنة والهرسك
وفي كولونيا يأدون المسلمون صلاة التراويح في مسجد كولونيا المركزي، أما أوكرانيا فأدى المسلمون صلاة التراويح في مسجد الرحمة.

 

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.