تقول الدكتورة سارة ميشلي محللة و إخصائية علاج نفسي للأطفال، المراهقين و الشباب لـ(روج) أن الضغوطات اليومية  يمكن  تؤثرعلى الصحة النفسية بشكل سلبي بسبب (العمل, المصاريف, الأسرة, و مشاكل الصحة وغير ذلك) مؤكده إن اضطرابات القلق هي أكثر الأمراض العقلية شيوعا في الولايات المتحدة وفقا لجمعية ” القلق و الاكتئاب الامريكية “ حيث تؤثر على حوالي 40 مليون بالغ وهو عدد كبير ممن يعانون من هذه المشكلة ويبحثون عن الراحة النفسية من خلال اللجؤ إلى بعض الأدوية لتخفيف الأعراض المزعجة،  مشيرة إلى أهم النصائح للتغلب على مرض العصر وهو القلق النفسي و الأكتئاب والذين يعاني منه الأطفال و المراهقين و كبار السن:-

كيفية التغلب على القلق النفسي

– التحدث عن المشكلة بصوت عالي: يمكن التحدث إلى صديق موثوق به فهي من الطرق المفيدة للتعامل مع القلق النفسي ومن الأفضل التحدث عن الأمر بأعلى صوت خصوصا إذا كان المريض بمفرده هذا لا يعني إزعاج الآخرين لكن اختيار مكان معزول نوعا ما و التحدث بصوت مرتفع و إخراج كل ما يزعجكم هو أفضل علاج لمحاربة القلق و الشعور الدائم بتحسن أكبر.

– الأنشطة الرياضية: في الغالب يستبعد الكثير من الناس القيام بالتمارين الرياضية عندما يعانون من القلق النفسي لخوفهم من الألم بعد التمارين وعدم القدرة على المشي أو الجلوس أو قد يفكرون بسيناريو أسوأ و يخشون التعرض لنوبة قلبية، ولكن في الواقع تعتبر التمارين الرياضية واحدة من أفضل الحلول و العلاجات الطبيعية لمكافحة القلق لأن النشاط البدني يزيد من “الاندورفين و السيروتونين” وهو هرمون يعمل على الشعور بالسعادة بالتالي يساعد على التحسن من الداخل و تحسن الصحه النفسية بالكامل فالدماغ لا تستطيع التركيز على شيئين في نفس الوقت لذلك التمارين يمكن أن تبعد العقل عن التفكير بالمشاكل بنسبة 85 %.

– النوم: إن الحرمان من النوم أو ما يعرف بالأرق يجعل التعرض للقلق أكثر لذلك لابد من الحصول على 8 إلى 9 ساعات من النوم كل ليلة و الالتزام بساعات محددة للنوم مع تجنب استخدام الهاتف قبل النوم بساعة و عدم التعرض أيضا للضوء الأزرق المنبعث منه لأنه علميا من أخطر الأمور التي تسبب زيادة في الأرق عند الإنسان.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.