أكدت الفنانة لطيفة أن هناك حملة تحاك ضدها في بلدها تونس لا تعرف مصدرها وسببها، وذلك بعد إلغاء حفلاتها التي كان من المفترض أن تحييها في مهرجان صفاقس الدولي ومهرجان بنزرت الدولي.

ونشرت الفنانة لطيفة عبر حسابها الشخصي على تويتر مجموعة تغريدات قالت فيها: “جمهوري الغالي في بلادي تونس نحبكم برشا، وإذا أنا وصلت لما وصلت إليه فهذا بفضل دعمكم لي أولا ودعم كل جمهوري في الوطن العربي، ولكن للأسف هناك حملة ضدي لا أعرف مصدرها ولا سببها”.

وأضافت: “أعتذر لجمهوري الغالي في صفاقس أولا فقبل موعد الحفل الذي أعلنت عنه البارحة في برنامج منا وجر بخمسة أيام وهو افتتاح مهرجان صفاقس الدولي وبعد أن تلقينا كل تذاكر السفر لمجموعة 12 شخصا أبلغت اليوم بأن الحفل ألغي لماذا وما السبب لا أعرف”.

وتابعت: “كذلك كان هناك اتفاق بيني وبين الفاضل مهدى السيفاوي على ختام مهرجان بنزرت الدولي يوم 20 /8. أبلغني اليوم أن الحفل ألغي أيضا”.

واستطردت: “أتمنى إجابة رسمية من السيد وزير الثقافة محمد زين العابدين على ما يحصل معي منذ 9 سنوات ومن وراء هذه الحرب وما سببها.. وأعتذر مرة أخرى لجمهوري وولاد بلادي في كل تراب الجمهورية التونسية.. أحبكم وفضلكم عليا بعد ربنا كبير”.

واختتمت لطيفة تغريداتها بالقول: “من له مصلحه في تغييبي عن جمهوري في تونس؟”.

يذكر أن لطيفة طرحت مؤخرا فيديو كليب أغنية “شاغلني”، عبر قناتها الرسمية على اليوتيوب، وهي من كلمات إبراهيم شتا وألحان مونتي، والكليب إخراج فادي حداد.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني