يقول الدكتور مازن حمودي إستشاري في الطب النفسي ومحلل النفسي والعصبي لـ(روج) أن الألوان وسيلة تواصل قوية يمكن أن تؤثر كثيرا على الحالة المزاجية و حتى على التفاعلات الفسيولوجية بالإضافة إلى أن  بعض الألوان ارتبطت بزيادة ضغط الدم و زيادة الأيض و إجهاد العين .

ويشرح الدكتور حمودي دور ألوان الملابس في التأثير على المزاج والسلوك:

 

– الأبيض: تجعل الملابس البيضاء  من يرتديها يشعر بالهدوء و الطمأنينة والراحة فاللون الأبيض هو لون السلام و يمكن ان تنعكس هذه الصفات على الصحة النفسية لكل من يرتديه.

– الأحمر: يمكن للون الأحمر أن يجعل مرتديه أكثر عنفوانا كما يؤدي إلى تفاعله بسرعة كبيرة وقوية مع كافة الظروف من حوله وهو أمر قد يكون مفيدا أثناء الأنشطة الرياضية ووفقا لدراسة اجريت من قبل.

– الأصفر: اللون الأصفر يشير إلى الحياة و السعادة و الإيجابية فهو لون الشمس ووفقا للدراسة فإن وارتداءه يمكن ان يعكس الإيجابية و السعادة على كل من يرتديه ولكن قد لا يليق الأصفر مع كل ألوان البشرة لذلك يمكن تنسيقه مع لون آخر كالأحمر أو الأخضر.

– الأزرق: بما أن للألوان تأثير كبير على مشاعر الموظفين وكفاءتهم فقد استخدم اللون الأزرق للعاملين حيث ينقل إحساس بالهدوء أثناء ساعات العمل كما يمكن أن يخفض معدل ضربات القلب و يقلل من القلق و التوتر النفسي.

– البنفسجي: هذا اللون ضروري لخلق انطباع أولى عن الثقة بالنفس على سبيل المثال من المهم ارتداء البنفسجي خلال مقابلة عمل لأن اللون البنفسجي يمكن أن يضفي شبابا على الوجه وإطلالة مشرقة كما أنه من الألوان التي تزيد من الشعور بالنشاط و الحيوية.

– البرتقالي: وهو يجمع بين عناصر الإشراق في الأصفر و عمق اللون في الأحمر وبالتالي فان الملابس ذات اللون البرتقالي مثالية لتحفيز النشاط و إيقاظ الإبداع.

– الأسود: اللون الذي يناسب الجميع عندما يتعلق الأمر بالملابس فاللون الأسود يشتهر  بتأثير مرئي بشكل عام كما يمكن للون الأسود أن يخلق انطباعا مزدوجا فقد يدل على الحزن في حين في المناسبات أخرى على العكس فإنه يدل على الأناقة والفخامة .

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.