يعرض فيلم مسك للمخرج حميد السويدي ضمن فعاليات الدورة العاشرة من مهرجان جاغران السينمائي بالهند (18- 21 يوليو)، يوم الخميس المقبل في قاعة سيري فورت أوديتوريوم دلهي، وستحضر العرض الممثلة مناهل العوضي.

يعد “جاغران” أضخم مهرجان سينمائي متنقل في العالم، ويهدف إلى خلق ثقافة تقدير دور السينما، كما يعد محاولة جادة لخلق منصة تجمع الجماهير السينمائية من أنحاء العالم كافة.

وكان “مسك” قد فاز بجائزة أفضل فيلم إماراتي في مهرجان العين السينمائي، كما عرض في مهرجان الخطوط الجوية الإماراتية للأفلام القصيرة، وفي جامعة السوربون بأبوظبي، وشهد الفيلم عرضه العالمي الأول في الدورة الـ 15 من المهرجان الدولي للفيلم عبر الصحراء بالمغرب.

وتدور أحداث الفيلم حول أحمد الذي يتخلى عن عمله الواعد في إدارة المتاحف لرعاية والده المريض، ويتفرغ لإدارة أعمال عائلته الراكدة في مجال العطور، ليتحول أحمد بعد تلك التضحية وطلاقه أيضاً لرجل ناقم على الطبيعة البشرية، ويؤثر هذا التحول على علاقته بطفله المنعزل عبدالرحمن (12 عاماً)؛ وبمرور الوقت يتضح أن الأب والابن لا يفهمان بعضهما، وكأن لكل منهما لغته الخاصة، كما يشك أحمد في الهدف وراء عودة أخته من رحلتها حول العالم، حيث يعتقد أنها عادت لتحصل على حصتها من الميراث حال وفاة والدهما، وفي الوقت نفسه تفاجئ طليقته الجميع برفع دعوى قضائية ضده لمنعه من رؤية ابنه، مدعية أنها لا تريد أن يرى ابنها موت جده البطيء.

كان الفيلم قد حصل على منحة ما بعد الإنتاج من مؤسسة الدوحة السينمائية، وهو من إخراج وتأليف حميد السويدي، وبطولة محمد أحمد وسهيل الجنيبي وضاغن جمعة ومناهل العوضي، وتتولى MAD Solutions توزيعه في جميع أنحاء العالم.

حميد السويدي مؤلف، مخرج ومنتج إماراتي، ولد في مدينة دبي، قضى عدة سنوات يمارس الأعمال المكتبية الاعتيادية قبل التحاقه بأكاديمية نيويورك السينمائية عام 2010، وفور تخرّجه من الأكاديمية، عمل بالعديد من الأفلام القصيرة، سواء فيما يتعلق بتصوير الفيلم أو مرحلة ما بعد الإنتاج، عرضت تجربته الإخراجية الأولى عبدالله في مهرجان دبي السينمائي.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.