من كان يتصور أن أحد أفضل مصورين المشاهير كان عازف قيتار مشهور ولكنه اختار مهنة التصوير على القيتار وهو المصور Markus Klinko الذي بدأ مسيرته التصويرية في عام 1994م، وانحرفت مهنة كيلنكو إلى عالم التصوير، بعد أن أصيبت يده واضطر إلى إيجاد شغفه في مكان آخر غير العزف، وفي تلك اللحظة أمسك بالكاميرا وأصبح الأفضل في هذه المهنة بمساعدة من عملاء رفيعي المستوى، الذين وثقوا بنظرته ومنهجه المهني، وبعد 25 عاماً في المهنة، قال كلينكو إنه “لا يزال يريد أن يحقق العديد من الأشياء”، مضيفاً: “أحس بأنني بدأت للتو، وأنا مستعد حقاً للذهاب إلى المرحلة التالية”.

ويعمل المصور على إصدار كتاب جديد، إلا أنه لن يركز فيه على الصور التي التقطها فحسب، بل على المعالجة والطريقة التي اتخذها للتصوير، لافتاً إلى أنه يحب الجوانب الفنية.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني