أقامت غرفة الرياض مساء أمس الثلاثاء 17 سبتمبر الحالي الحفل السنوي لسيدات الأعمال، بمشاركة كبار المسئولات في القطاعين الحكومي والخاص، وممثلات الهيئات الدبلوماسية المعتمدة لدى المملكة، وذلك مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، وبحضور حرم أمير منطقة الرياض صاحبة السمو الأميرة نورة بنت محمد بن سعود.

حيث أكدت رئيسة لجنة سيدات الأعمال بغرفة الرياض عبير الحوقل أن الحفل السنوي لسيدات الأعمال يعد مناسبة هامة تحظى باهتمام قطاع الأعمال النسوي والمسؤوليات بالقطاع الحكومي، حيث شهد حضوراً نسائياً متزايداً بوصفه مناسبة تستهدف توثيق العلاقات وتبادل الآراء والأفكار والإسهام في تذليل العقبات التي تواجه مشروعات سيدات الأعمال، كما يعكس ما وصلت إليه سيدات الأعمال السعوديات من مكانة في المنظومة الاقتصادية والتنموية، وما حققنه من منجزات داخل قطاع الأعمال سواء في مجال الإدارة أو إقامة المشروعات الكبيرة والمتوسطة والصغيرة.

وقالت الحوقل أن اللقاء يعتبر فرصة لتحقيق التواصل والتحاور بين سيدات الأعمال و مسئولين الدولة ووجهاء المجتمع لتبادل الآراء ووجهات النظر حول أبرز المستجدات على ساحة العمل النسائي، وتبادل الخبرات والمعارف فيما بينهن، واستعراض أهم ما يشغلهن من قضايا قطاع الأعمال النسوي وخصوصاً دوره في مرحلة إعادة هيكلة الاقتصاد الوطني، وفق رؤية المملكة 2030، وبرنامج التحول الوطني، وزيادة مساحة الفهم المشترك فيما بينهن لدعم مصلحة الوطن و تعزيز الاقتصاد الوطني و تهيئة القطاع الخاص للنهوض بدوره التنموي.

وعلى الصعيد ذاته أشارت المدير التنفيذي لإدارة التركيز على العملاء بالهيئة السعودية للملكية الفكرية بيان المطوع أن اللقاء يعد فرصة ثمينة بالنسبة لهم في الهيئة حيث أن من أهدافهم الاستراتيجية هو  رفع مستوى التمحور حول العميل، وجاذبية وجودة الخدمات المقدمة، مضيفة أنه الهيئة لديها إيمان أنه ليس من مهام العميل تحديد احتياجاته بل من واجبات ومسؤوليات الهيئة أن يفهم العميل بحيث يتم الوصول إلى احتياجاته في الملكية الفكرية حيث أنه يعتبر مجال متجدد وتفصيلي.

ومن جهة أخرى اوضحت المحامية ريما المتيهي أهمية هذه الاجتماعات التي من خلالها يمكن اللقاء بالعديد من الشخصيات البارزة والملهمة في المجتمع، ، مشيرة إلى ان هناك تنوع كبير في حضور سيدات أعمال من مختلف المجالات التي استثمرن فيها، وذلك يدل على أن المرأة السعودية سباقة ومتواكبة مع رؤية ٢٠٣٠

إعداد: وفاء أحمد، صالحة المجرشي

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

ادخل الكود * Time limit is exhausted. Please reload the CAPTCHA.