يعتبر جفاف العين حالة شائعة تحدث عندما تصبح الدموع غير قادرة على الترطيب الكافي و اللازم للعينين، ويمكن أن يحدث ذلك لأسباب عديدة و متنوعة وفي ذلك السياق يوضح الدكتور محمد رمضان متخصص في طب العيون وزراعة القرنية لـ روج أن جفاف العين يحدث عندما تصبح العين غير قادرة على إنتاج الكمية اللازمة من الدموع للحفاظ على رطوبة العين، وهي تسمى بملتحمة العين كما يوجد أسباب عديدة تؤدي إلى ضعف قدرة العين على إنتاج الدمع منها التقدم في العمر وتناول بعض الأدوية بالإضافة إلى الإصابة ببعض الأمراض كالسكري موضحا أهم الأسباب الأخرى التي قد تؤدي إلى الإصابة بجفاف العين و نقص في إنتاج وإفراز الدمع.

أسباب تؤدي إلى الإصابة بجفاف العين

اختلال التوازن في مكونات الدمع
يتكون الدمع من ٣ طبقات ( المائية، الزيتية و المخاطية وهناك خلل قد يحدث في إحدى هذه الطبقات فتؤثر في فعالية الدمع والحفاظ على رطوبة وسلامة العين من الجفاف ) كما يعتبر التهاب الجفن من المشاكل الصحية التي قد تؤدي إلى اختلال في مكونات الدمع لأنه يسبب إنسدادا في غدد الجفن المنتجة للطبقة الزيتية.

انخفاض حساسية القرنية
يعتبر الإحساس السليم للقرنية مهما للإفراز المستمر للدموع وكذلك لعملية رمش سليمة كما تعتبر حساسية القرنية إحدى أهم آليات إنتاج الدموع وانخفاضها قد يؤدي لتراجع إنتاج الدموع مما ينتج عنه الإصابة بجفاف العين.

تغيرات هرمونية
قد تكون الإصابة بجفاف العين مرتبطة بانقطاع الطمث عند النساء نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تحدث في هذه المرحلة لأن التغيرات في مستوى هرموني الإستروجين والبروجستيرون بعد انقطاع الطمث تسبب تغيرات في وظائف الغدد الدهنية في الأجفان وتفاقم متلازمة جفاف العين.

اتساع فتحة الجفون
قد تكون فتحة الجفون كبيرة أو قد لا تنطبق بشكل سليم مما يسبب تبخر الدموع المفرط كما يوجد حالات شلل عصب الوجه المسؤول عن إغلاق الجفون أو فرط نشاط الغدة الدرقية الذي يسبب بروز العين وكبر فتحة الجفون ما يؤدي لزيادة التبخر بالتالي جفاف العين.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني