لمدة عامين طاف فريق artdecay ألمانيا للبحث عن قاعات الاحتفالات والرقص المهجورة حول البلاد. حيث كان في الماضي في كل فندق محلي بكل قرية ألمانية قاعة ballroom تقريبا. وكان هذا هو المكان الرسمي الذي سيجتمع فيه سكان البلدة لحضور الأعياد وحفلات الزفاف وأعياد الميلاد أو أي احتفالات كبيرة. ومع ذلك، تغيرت الأوقات وأصبحت هذه الأماكن من الطراز القديم وأصبحت مهملة ومهجورة.

ورغم الهدوء الساكن الذي يغلف المكان الا انه بإمكانك سماع صدى صوت الموسيقى ورؤية أطراف الظلال ترقص في كل مكان.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني