أطلق محرك البحث “قوقل”، ميزة جديدة تتيح للمستخدم أن يتحقق من طريقة النطق السليمة للكلمات، من خلال الاعتماد على الذكاء الصناعي.

وبفضل هذه الميزة، يمكن للمستخدم الذي يبحث عن طريقة النطق الصحيحة، أن يتفاعل مع المايكروفون، وحينما يلفظ الكلمة، سيعمل “قوقل” على تحليل الطريقة التي نطق بها.

وفي مرحلة لاحقة، سيتلقى المستخدم تقييما لطريقة النطق، حتى يتبين مدى التوافق مع “النطق السليم” الذي يعرضه محرك البحث “قوقل” للكلمة.

ومن فوائد هذه الميزة، أنها ترشد المستخدم إلى مكمن الخطأ، فتشير إلى الحرف الذي لم يجر نطقه على نحو سليم، وحينما يتم تجاوز هذا التعثر، يؤكد “قوقل” أن النطق دقيق تماما.

وجرى إطلاق هذه الخدمة، الجمعة، لكنها ما زالت في مرحلة تجريبية، وهي متاحة فقط على أجهزة الهاتف الجوال، وفق ما ذكر موقع “ذا فيرج” المتخصص بالأخبار التقنية.

وتشمل هذه الميزة اللغة الإنجليزية فقط، واللكنة الأميركية على وجه التحديد، أما اللغة الإسبانية فستكون متاحة عما قريب.

وعلى صعيد آخر، يعمل محرك “قوقل” على تطوير خدمة الترجمة، من خلال خاصية تظهر صورة الكلمة المترجمة.

فعلى سبيل المثال، إذا أراد المستخدم أن يترجم كلمة “naranja” من الإسبانية إلى الإنجليزية فإنه سيحصل على “Orange” إلى جانب صورة البرتقال، لكن هذه الخاصية تقتصر فقط على كلمات تصف أشياء مادية، أما المعاني المجردة فلن تظهر في صور إلى جانب المضمون المترجم.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

// post square advertisment for level 1 and 2 ////////////////// // post square advertisment END //////////