بالطابع الإيطالي الكلاسيكي طرحت مصممة الأزياء المصرية رضوى سامي مجموعة شتاء ٢٠٢٠ لتجمع بها مزايا الطابع الأوروبي الأنثوي في ثوب يتناسب مع طابع المرأة العربية التي تميل للاحتشام.

تقول رضوى سامي لروج :”اكتسب الأفكار من كل شيء حولي ،واعتمدت في مجموعة الشتاء على الخامات المتنوعة والتصميمات المبهجة بعيدًا عن الألوان التقليدية ، أخذت من كل بلد خامة ،واستخدمت الأقمشة الإيطالية والفرنسية والإسبانية ، كل موديل يحمل طابعًا يناسب المرأة “الليدي” وفي نفس الوقت نفسه عملي مميز”.

استخدمت سامي طابع مختلف ومميز بالجلود الإيطالية ، ونقوش التابلوهات الرومانية في العباءة العملية و”الجواكت” الجلد والفساتين الطويلة والقصيرة الأنثوية الراقية المناسبة لجميع الأعمار والمقاسات وتخفي عيوب الجسم.

قامت رضوى سامي بطباعة رسومات ونقوش خاصة تميزها ، حيث أدخلت بعض الحضارات على الملابس مثل العملات والأعلام و وطباعات بالجرائد.

مجموعة شتاء ٢٠٢٠ تنوعت بين الكاجوال والسواريه القطع لبعد الظهر ، ودمجت بين الحضارات بخليط مموه غير تقليدي يخطف الأنظار ويصعب على المدقق في الموديل فهمه.

 

 

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني