نجحت مدينة الملك سعود الطبية ممثلة بفريق طبي متخصص بجراحة المناظير الدقيقة وجراحة القولون والمستقيم في استئصال ورم سرطاني يبلغ حجمه 10 سم بالقولون الصاعد مع جزء من الأمعاء الدقيقة لمريض ستيني.
وأوضحت المدينة بأن فريقًا طبيًا متخصصًا بقيادة استشاري جراحة القولون والمستقيم د.مهدي البندر  أجرى العملية بنجاح، وذلك من خلال استخدام الطرق الحديثة بالمنظار الجراحي، بعد معاناة من مرض لم يتم تشخيصه منذ أكثر من عامين، حيث ظهرت علامات الورم بالقولون بشكل نادر وبأعراض بسيطة التي كان يعالجها المريض بالعلاج الشعبي.
وأشارت المدينة إلى أن المريض كان يشتكي من تلبكات بالبطن وعليها خضع للفحوصات المخبرية والأشعة، حيث تبين وجود انغماد معوي من الأمعاء الدقيقة إلى القولون الصاعد ومن ثم إلى المستعرض، وهذا الدخول النادر من نوعه سببه وجود ورم سرطاني، وتم استئصال القولون وجزء من الأمعاء الدقيقة بطريقة التدخلات الجراحية الدقيقة.
ونوهت المدينة بأن العملية تمت بنجاح، والمريض خرج من المستشفى بعد خمسة أيام من إجراء العملية، وهو بحالة صحية جيدة ولله الحمد.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني