تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، أحيا سعادة الفنان حسين الجسمي “السفير المفوض فوق العادة” حفلاً غنائياً في ختام فعاليات ملتقى أبوظبي الأسري الثاني، بحضور جمهور إماراتي وعربي صغاراً وكباراً وعدد كبير من أصحاب الهمم وذلك في حديقة أم الإمارات بالعاصمة أبوظبي، متنقلاً برفقة أصوات الجمهور المرددين معه الأغنيات التي قدمها برفقة فرقته الموسيقية بقيادة المايسترو وليد فايد.

وأعرب الجسمي عن شكره الكبير لأم الإمارات الشيخة فاطمة بنت مبارك على هذا التجمع الأسري الذي نُثر من خلاله الفرحة بين وجوه الأطفال والأخوة والأخوات الحاضرين الحفل الذي وصفه بالرائع والمنظّم بشكل متميز، مثنياً على جهودها ومتابعتها لشؤون الأسرة الإماراتية والعربية وإهتمامها الواضح فيها، وقال: “شكراً لأمنا أم الإمارات الغالية على كل شيء”.

كما هنأ الجسمي في بداية الحفل بمناسبة عودة جنود الوطن الى أرض الدولة، ووصفهم بالرجال الذين رفعوا الراس وشرفوا الوطن ببطولاتهم، وقدم لهم الأغنية الوطنية “الصقور المخلصين” من أشعار المغفور له الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان والحان محمد الأحمد.

وشكر مؤسسة التنمية الأسرية على دعوتهم وتنظيمهم الرائع للحفل في ملتقى أبوظبي الأسري الثاني وعلى إهتمامهم  بزرع المحبة والسعادة بين الناس، وهي خطوات هادفة للإهتمام بالأسرة بشكل عام.

 

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني