ساعدت خاصية “النسخ واللصق” الخاصة بكتابة ونشر النصوص، الملايين من البشر، بالرغم من بساطتها، والخميس، ودع العالم مبتكر هذه الخاصية “الثورية” إلى الأبد.

ووفقا لموقع “بي بي سي”، توفي مبتكر خاصية “النسخ واللصق”، الأميركي لاري تيسلر، عن عمر يناهز 74 عاما، الذي تحول إلى أيقونة في عالم الكمبيوتر بسبب ابتكاره المهم والبسيط.

وبدأ تيسلر العمل في سيليكون فالي، المنطقة المخصصة لشركات التكنولوجيا في الولايات المتحدة، في الستينيات، عندما كانت الكمبيوترات في مرحلة التطور، قبل انتشارها في العالم.

ويعود الفضل لتيسلر، ولابتكار خاصية “القص والنسخ واللصق”، أصبحت الكمبيوترات الشخصية سهلة للتعلم بالنسبة لعامة الناس.

واستندت خاصية “القص والنسخ واللصق” إلى الطريقة القديمة للتحرير، التي قام خلالها الأشخاص بقطع أجزاء من النص المطبوع فعليا، ولصقها في أماكن أخرى.

وتم دمج الخاصية في برنامج تشغيل شركة أبل على أجهزتها في عام 1983، وفي نظام “ماكنتوش” الشهير الذي تم إصداره في العام التالي.

وخلد متحف سيليكون فالي لتاريخ الكمبيوتر الراحل بعبارة: “تيسلر جمع بين علوم الحاسوب ونظرة حضارية بأن الحاسوب يجب أن يكون للجميع”.

وفي عام 2012، قال تيسلر لبي بي سي: ” بعد أن تكسب المال، لا تتقاعد فحسب، بل اقض وقتك في تمويل شركات أخرى.. هناك إثارة كبيرة في القدرة على مشاركة ما تعلمته مع الجيل القادم”.

وكرمت شركة زيروكس الشهيرة للطباعة، تيسلر، الذي عمل في فترة من حياته مع الشركة، بعبارات نشرت على حساباتها الرسمية.

وكتبت زيروكس: “خاصية “القص والنسخ واللصق”، وخصائص أخرى، كانت من ابتكار باحث زيروكس السابق، لاري تيسلر.. يومكم في العمل أصبح أكثر سهولة بفضل أفكاره الثورية”.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

// post square advertisment for level 1 and 2 ////////////////// // // post square advertisment END //////////