من الطبيعي أن مبدعي اللوحات العالمية كانوا فخورين بما صنعوه من روائع، ولاستكشاف الشعور قام الفنان باتريك كرامر بصنع سلسلة أعمال فنية من اللوحات الزيتية منسوخة من أيقونات الفن العالمي مثل لوحات الفنان ڤان غوخ ويوهانس ڤيرمير وغوستاڤ كليمت ومن ثم يقوم باتريك بتشويهها وذلك بتزييف إزالة عناصر معينة من اللوحة.

بدأت فكرة السلسلة في عرض عن فكرة” الكمالية “، بدأ الفنان مع لوحة The Starry Night لـ Van Gogh، وسعد بالنتيجة النهائية وتطور الأمر إلى سلسلة.

يقول باتريك: “أعتقد أنني منجذب إلى حد ما إلى المأساوية، لأن فقدان جزء من قطعة فنية بارزة في تاريخ الفن تصيبك بصدمة “.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني