أعلن مؤسس شركة “علي بابا” الصينية جاك ما، الاثنين، عن انطلاق أول شحنة من الكمامات ومجموعات اختبار فيروس كورونا الجديد إلى الولايات المتحدة.

وقال الملياردير الصيني في حسابه على تويتر إن الشحنة الأولى، التي تضم نصف مليون مجموعة اختبار لفيروس كورونا الجديد ومليون كمامة وجه، انطلقت من ميناء شنغهاي في الصين، متمنيا التوفيق “لأصدقائنا في أميركا”.

وأضاف أن هذه التبرعات تأتي بهدف التعاون مع الأميركيين في الأوقات الصعبة.

وكانت مؤسستا جاك ما وعلي بابا قدمتا العديد من المواد اللازمة لمكافحة الفيروس إلى المناطق المتأثرة في اليابان وكورويا الجنوبية وإيطاليا وإسبانيا وإيران.

وذكر ما أنه من خلال الاستفادة من تجربة بلاده، فإن الاختبارات السريعة والدقيقة ومعدات الحماية الشخصية الملائمة للعاملين في المجال الطبي هي أكثر السبل فعالية في منع تفشي الفيروس.

وبيّن ما، في بيان نقلته “رويترز”، أن “هذا الوباء الذي نواجهه اليوم لم يعد بإمكان دولة واحدة فقط التعامل معه”.

يشار إلى جهود الفحص في الولايات المتحدة تعثرت بسبب معدات فحص معيبة وزعتها الحكومة في فبراير، وكانت تظهر بعض النتائج الخاطئة.

وأدى هذا لانتكاس جهود البلاد في احتواء التفشي الذي أصاب نحو 170 ألف شخص في جميع أنحاء العالم، وأكثر من 3770 شخصا في الولايات المتحدة، بينهم 69 حالة وفاة.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

// post square advertisment for level 1 and 2 ////////////////// // // post square advertisment END //////////