طمأن القصر الملكي في ماليزيا الشعب بأن الملك سلطان عبد الله سلطان أحمد شاه وزوجته تونكو عزيزة أمينة ميمونة إسكندرية قد خضعا لاختبار فيروس كورونا وكانت النتائج سلبية وكان عدد  7 من الموظفين  في القصر قد أصيبوا بالفيروس وتم نقلهم للمستشفى.

و في ظل الانتشار المخيف للفيروس  في معظم دول العالم، قرر الزوجين الملكيين الخضوع للحجر الصحي لمدة 14 يوما اعتبارا من الأربعاء مع إجراء تطهير عميق في القصر.وتحاول السلطات الصحية معرفة مصدر انتقال المرض.

ومددت ماليزيا، التي لديها 21 حالة وفاة وأعلى إجمالي حالات اصابة في جنوب شرق آسيا عند 1796، إغلاقها لمدة أسبوعين آخرين حتى 14 أبريل.

شاركينا برأيك

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني

// post square advertisment for level 1 and 2 ////////////////// // // post square advertisment END //////////